الرئيسية / علم نفس / كيف تتصرف مع (ملكة الدراما drama queen ) ؟

كيف تتصرف مع (ملكة الدراما drama queen ) ؟

أن تكون  إنسانا مؤثراً ،فإنّ ذلك يبدأ من اللحظة التي تعي  فيها الدراما في مكانها الصحيح.

أولاً وقبل كل شئ، قد يبدو مصطلح ” ملكة الدراما ” نسويا، لكنه ليس كذلك إذ إن الرجال والنساء على حد سواء يلجؤون لطريقة أكثر حيوية وجذب للانتباه في تكوين العلاقات مع الآخرين، وهي ” الدراما “. ذلك لكون الدراما مرتبطة بحقيقة أنها سبب رعاية الغير لهم، وتظهر هذه الرعاية في العديد من المواقف المختلفة بين الرجال والنساء، لكن بدون شك فإن ” ملوك الدراما ” يتصرفون تماماً مثل ” ملكات الدراما.

والغرض من هذا المقال هو التحدث عن الأشخاص الدراميين، وماذا ستفعل إن تعرضت لموقف ما مع أحد هؤلاء الأشخاص؟، الإجابة السهلة هي ” لا شئ “. نعم لا شئ لكنها إجابة واعية، موزونة، واستراتيجية. لا شئ هي الإجابة التي ستترك الأثر الأكبر.

الدراما عرض من أعراض الطفولة، على سبيل المثال، إن كنت قد ربيت حيوانا في وقت ما من الماضي، ولكن يحدث أن يهرب هذا الحيوان من زمنه ويأتي إلى حاضرك، مصراً على أن يقحمك في مشاكله وعقده الشخصية والدراما التي لم يجد لها حلاً يوماً. هذا الوحش هو الإيجو ( الأنا) التي تحاول تصحيح أخطاء لها جذور ممتدة في ماضيك.

يسعد الأشخاص الدراميون كثيراً عند لفتهم للانتباه، ذلك بسبب إحساسهم بأنهم غير مرئيين وغير مهمين أحيانا، وهذا السبب هو منبع الدراما. إنهم يحاولون بكل بساطة إقناع أنفسهم – عن طريق إقناعك – بأنهم مهمين. الأشخاص الدراميون عمي وجاهلون في مشاعر الآخرين، كما أنهم فشلوا في تطوير مهارات التأقلم الضرورية مع حياة البلوغ. يمكنك أن تسمي ذلك التوقف عن التنمية، فشلا في النضوج والتطور.

أياً ما أسميته فعليك أن تعرف أن كل ما يملكونه – في وجهة نظرهم – لم ينضج بعد، مهما كانت المشاعر السلبية التي يبثونها فيمن حولهم في سبيل تصديق أنفسهم. الجزء المحزن هو أن سلوكهم هذا إن لم يجعلك تنفر منهم، فإن هناك العديد من الأسباب التي ستثير شفقتك عليهم. ومن العجيب أن هذه الشفقة هي ما يحتاجونها لتضميد جروحهم والمضي قدماً بحياتهم.

سواء كان السبب إحساسهم بأنهم غير محبوبين، غير جيدين كفاية، غير مقبولين أو مرغوب بهم، أياً كان السبب فإنه يؤدي إلى نوع من السرد الداخلي لديهم الذي يصدر من العقل اللاواعي، مما يجعلهم يتصرفون بهذا الشكل ( الدراما ) عند تذكرهم لهذه الأسباب. عند تصرفهم بهذا الشكل فإنهم يتسببون بإرهاق الجميع من حولهم عن طريق تمثيل قصة ما من وحي هذا السرد الداخلي أخبروها لأنفسهم مراراً وتكراراً، وهكذا يتصرفون دائماً.

على الرغم من محاولاتهم للتأثير فيك، لا يوجد شئ يمكنك فعله لتغييرهم لأن تغييرهم يعني محاولتك لتغيير حكايات وسجلات شخصية، وهو أمر مستحيل، لا تجهد نفسك لأن الأمر منته لذا أنصحك بألا تحاول. كل شخص درامي عليه أن يقرر الشروع في طرق جديدة أهم وهي الوعي بالذات، والنضج. إن لم يفعل سيظل سبب هذه التصرفات الدرامية أمر مبهما.

 

إن الشئ الوحيد الذي يمكنك فعله هو التحكم بنفسك، أي عدم القيام بأي ردة فعل حيال تصرفاتهم المبالغ فيها. تعلم كيف تضع لهم حدود في التعامل معك، تعلم متى يتوجب عليك الانصراف عنهم، ولا تخف من أن يقال عنك بأنك لا تتأثر بالمشاهد الدرامية. هذا قرارك، إن فعلته تأكد بأنهم سوف يتوقفون عن أفعالهم – على الأقل معك -، إنهم مضطرون لفعل ذلك لأنك لم تترك لهم أي خيار.

المصدر: هنا

عن Shahd Ismaiel

Translation student, YU University

شاهد أيضاً

الإنسحاب من العلاقات العاطفية بصمت أصبح عادياً

بقلم : ليزا بونوس بتاريخ : ‏13‏/02‏/2020 لموقع : The Washington Post ترجمة : حسين …

لماذا يحب الناس المصابون بالاكتئاب الاستماع للموسيقى الحزينة؟

يشير بحث إلى ان الناس المصابون بالاكتئاب يجدون الموسيقى الحزينة مهدئة – او حتى مطمئنة. …