الرئيسية / علم نفس / الاستماع الى الدروس خلال النوم يعزز الذاكرة

الاستماع الى الدروس خلال النوم يعزز الذاكرة

ترجمة: ريمان سعد
تصميم: حسن عبد
———————-

تعلم اللغة الهولندية خلال نومك: .

عندما تتعلم الكلمات بلغة اخرى، فلابأس من الاستماع اليها مرة ثانية في نومك. الدراسة الحالية اظهرت ان هذه الطريقة تعزز الذاكرة.

الى الطلاب الكسالى والذين يشعرون بالنعاس…!!، سجلوا هذه الملاحظة:

هنالك دراسة اجريت في جامعات زيوريوخ وفديبورغ اظهرت ان الطلاب الناطقين للغة الالمانية كانوا افضل تذكراً لمعانى الكلمات الهولندية الجديدة التي تعلموها عندما استمعوا للكلمات مرة ثانية في نومهم. “طريقتنا سهلة الاستخدام في الحياة اليومية ويمكن ان تعتمد من قبل اي شخص”. كما يقول مدير البحث وعالم النفس الحيوي بورن راش. على كل حال، النتائج تم الحصول عليها في ظروف مختبرية مسيطر عليها بدقة. لازلنا نحتاج ان نرى اذا كان ممكناً نقل هذه النتائج بنجاح الى الحياة اليومية.

التشغيل الهاديء
===============================
في تجاربهم التي نشرت في مجلة Cerebral Cortex شرينر و راش طلبوا من 60 متطوع تعلم ازواج من الكلمات الهولندية والالمانية في الساعة العاشرة مساءا. طُلِب من نصف المتطوعين بعدها الذهاب الى السرير. خلال نومهم، استمعوا الى بعض الكلمات الهولندية التي تعلموها مرة ثانية بهدوء كاف من دون ايقاظهم.

المتطوعون البقية بقوا مستيقظين ليستمعوا الى الكلمات الهولندية على مشغل الصوت. العلماء ايقظوا المتطوعين النائمين في الثانية صباحا، ثم اختبروا معرفة كل شخص للكلمات الجديدة فيما بعد. المجموعة التي نامت كانت افضل في تذكر الترجمات الالمانية من الكلمات الهولندية التي سمعوها خلال نومهم. اما المتطوعين الذين بقوا مستيقظين كانوا غير قادرين على تذكر الكلمات التي سمعوها على المشغل افضل من هؤلاء الذين ناموا.

تقوية التفعيل التلقائي لعملية التذكر والاستعادة
================================
شرينر و راش يعتقدون ان نتائجهم تعطي دليل اضافي على ان النوم يساعد الذاكرة، ربما لأن دماغ النائم يفعِّل بصورة تلقائية الموضوع الذي تم تعلمه مسبقا. تشغيل هذا الموضوع (اي تشغيل مقطع الصوت لموضوع معين تم تعلمه مسبقا..المترجم) خلال النوم يمكن ان يعزز عملية التفعيل هذه وبالتالي يحسِّن استرجاع الذاكرة. على سبيل المثال، الشخص الذي يلعب لعبة بطاقة الذاكرة بوجود رائحة الورد، و من ثم يعاد تعريضه لنفس الرائحة عندما ينام، يكون افضل في تذكر بطاقة معينة في رزمة البطاقات. كما اضهر راش (بروفسور البحث..المترجم) في دراسة اخرى قبل بضع سنوات.

شرينر و راش لاحظوا حاليا التاثير المفيد للنوم على تعلم الكلمات الاجنبية. ولازال يلزمهم الكثير من الجهد، و بالرغم من ذلك فأنه “بأمكانك تنشيط الكلمات التي تعلمتها بنجاح قبل ذهابك الى النوم. الاستماع مرة ثانية الى الكلمات التي لا تعرفها اثناء النوم ليس لها تأثير” يقول شرينر.

المصدر:-
http://www.sciencedaily.com/releases/2014/06/140630093629.htm

عن Iraqi Tanslation Project

شاهد أيضاً

الإنسحاب من العلاقات العاطفية بصمت أصبح عادياً

بقلم : ليزا بونوس بتاريخ : ‏13‏/02‏/2020 لموقع : The Washington Post ترجمة : حسين …

لماذا يحب الناس المصابون بالاكتئاب الاستماع للموسيقى الحزينة؟

يشير بحث إلى ان الناس المصابون بالاكتئاب يجدون الموسيقى الحزينة مهدئة – او حتى مطمئنة. …