الرئيسية / أدب / اولاودا إكويانو (حوالي ١٧٤٥ – ١٧٩٧)

اولاودا إكويانو (حوالي ١٧٤٥ – ١٧٩٧)

كان إكويانو كاتباً افريقياً والذي كان لتجاربه كعبددوراً في حثه للمشاركة في حركة المحو البريطانية.

في سيرته الذاتية، يكتب اولاودا إكويانو بأنه قد وُلِدَفي محافظة آيبو في المنطقة التي تمثل الان جنوبي نيجيريا. يصف اولاودا كيف تماختطافه هو وشقيقته حينما كان بعمر حوالي الاحد عشر ربيعاً وباعه تجار العبيدالمحليين ونقلوه بحراً عبر المحيط الأطلسي الى باربادوس ومن ثم الى فيرجينيا.

في غياب السجلات المكتوبة، من غير المؤكد فيما إذا وصفإكويانو لحياته الأولى دقيقاً ام لا. الشكوك تنبع ايضاً من حقيقة انه وخلال فترةحياته اللاحقة قد سجل ولمرتين مكاناً لولادته في الأراضي الامريكية.

بعيداً عن هذا الشك الدائر حول سنين حياته الأولى، جميعما يصفه إكويانو في سيرته الذاتية الخارقة للطبيعة من الممكن تأكيده. قد تم بيعإكويانو في فيرجينيا الى ضابط البحرية الملكية الملازم مايكل باسكال والذي أطلقعلى إكويانو اسم غوستافوس فاسا تيمناً بالملك السويدي من القرن السادس عشر والذييحمل هذا الاسم. جاب إكويانو المحيطات برفقة باسكال لثمان سنوات والتي تم تعميدهوتعليمه القراءة والكتابة خلالها.

بعد ذلك، باع باسكال إكويانو الى قبطان سفينة في لندنوهذا الأخير اخذه الى مونتسرات حيث بيع هناك الى التاجر المعروف روبيرت كينغ.اثناء عمله عادْياً في السفينة وخادماً وحلاقاً لكينغ، جمع إكويانو النقود اثناءممارسته التجارة كعمل ثانوي. خلال ثلاث سنوات فقط، استطاع إكويانو جمع مبلغ كافيلشراء حريته. قضى إكويانو غالبية العشرين سنةٍ اللاحقة من حياته في الترحال عبرالعالم من ضمنها رحلات الى تركيا والقطب الشمالي.

في عام ١٧٨٦ في لندن، شارك إكويانو في الحركة المهتمةبمحو العبودية. كان عضواً بارزاً في منظمة “أبناء افريقيا” وهي مجموعةمكونة من أثني عشر شاباً افريقياً ممن تجمعوا في سبيل محو العبودية.

في عام ١٧٨٩ نشر إكويانو سيرته الذاتية “السردالشيق لحياة اولاودا إكويانو او غوستافوس فاسا الافريقي.” سافر كثيراً لنشرالكتاب والذي اشتهر شهرةً واسعة ودعم حركة محو العبودية واثرى إكويانو. يعتبرالكتاب واحداً من أوائل الكتب التي ينشرها كاتب افريقي.

في عام ١٧٩٢ تزوج إكويانو من امرأة بريطانية تدعى سوزاناكالين وأنجبوا ابنتين اثنتين. توفي إكويانو في الحادي والثلاثين من اذار (مارس)لسنة ١٧٩٧.

المصدر: هنا

عن Iraqi Tanslation Project

شاهد أيضاً

هل التحدث مع النساء الجميلات يجعل الرجال أغبياء؟

كيف يتأثر الذكاء عند التحدث وجهاً لوجه مع شريك محتمل؟ بقلم البروفيسور مادلين أي. فيوجر …

قصيدتان خالدتان لهولدرلين مع مقدمة خاصة بالمترجم

ترجمة وتقديم: أيوب أوقاسي                تصميم الصورة: أسماء عبد …