الرئيسية / فن / لوحات أزهار وقلاع إسطوريّة لهتلر تباع مقابل 280.000 جنيه إسترليني في المزاد

لوحات أزهار وقلاع إسطوريّة لهتلر تباع مقابل 280.000 جنيه إسترليني في المزاد

لوحات أزهار وقلاع إسطوريّة لهتلر تباع مقابل 280.000 جنيه إسترليني في المزاد

بيعت رسومات ولوحات مائيّة رُسمت في الفترة بين عامي 1904 و1922 وموقّعة غالبا بإسم “أ. هتلر” في مزاد مثير للجدل في ألمانيا.

حقّقت 14 لوحة مائيّة ورسم لأدولف هتلر مبلغا قدره 391.000 يورو (280.000 جنيه إسترليني) في مزادٍ مثير للجدل في نوريمبرغ.

وقد حقّقت لوحة تظهر قلعة نويشفانشتاين الإسطوريّة الشهيرة في مقاطعة بافاريا السعر الأعلى وقدره 100.000 يورو (71.500 جنيه إسترليني) في مزادٍ أقيم يوم السبت الماضي، بينما حقّقت لوحة طبيعة صامتة تمثّل باقة من أزهار القرنفل مبلغا قدره 73.000 يورو. وتضمّنت الأعمال الأخرى، وجميعا مرسومة في الفترة بين 1904 و1922، وأغلبها موقّعة بإسم “أ. هتلر”، مناظرا لمبانٍ متنوّعة في فيّينا، وصورة لبراغ في الضباب، وإمرأة عارية.

ووفقا لدار مزاد فايدلر، فإنّ المشترين هم مستثمرون من الصين، وفرنسا، والبرازيل، وألمانيا، والإمارات العربيّة المتّحدة. وقد أخبرت كاثرين فايدلر، العاملة في المزاد، وكالة الصحافة الألمانيّة DPA قائلة، “لا يختصّ هؤلاء الجامعون بهذا الفنّان، لكنّهم يمتلكون إهتماما عامّا بالفن عالي الجودة.”

ليس هنالك قانون يمنع بيع أعمال هتلر الفنيّة في ألمانيا طالما لا تظهر أيّا منها رموزا نازيّة، لكنّ معلّقين صحفيّين يتساءلون عن مدى أخلاقيّة السماح بإستمرار مثل هذه المزادات.

وقد دافعت دار مزاد فايدلر سابقا عن بيع لوحات هتلر على أساس كونها تمثّل “وثائق تاريخيّة”. في تشرين الثاني – نوفمبر عام 2014، باعت دار فايدلر لوحة أخرى لهتلر تجسّد مكتب التسجيل العقاري في ميونخ مقابل 130.000 يورو – ويعزى السعر المرتفع لها لقائمة المبيعات الأصليّة المرفقة بها.

في عام 2009، باعت دار مولّوك للمزادات في شروبشاير 15 لوحة من أعمال هتلر مقابل مبلغ قدره 97.672 جنيه إسترليني.

هذا ويرغب قلّة في ألمانيا في أن ينظر إليهم وهم يتربّحون من أعمال الدكتاتور النازي. حيث يمتلك أرشيف مقاطعة بافاريا، الذي يمتلك بعضا من أعمال هتلر، سياسة تقضي بعدم الدفع لشراء الأعمال الفنيّة، ولكنّه يتقبّلها كهبات من أجل إخراجها من سوق التداول.

في تشرين الأوّل – نوفمبر الماضي، وعد هربرت فايدلر، مدير المزاد، بمنح جزء من عائدات بيع لوحة ميونخ لهتلر لجمعيّة خيريّة، قائلا بأنّه إذا لم يتقبّل أحدٌ ما العرض فإنّه سيمنح المال لجمعيّة محليّة للحفاظ على المجتمع تدعى “أصدقاء مدينة نورنبيرغ القديمة”.

هذا وقد عبّر رئيس الجمعيّة كارل-هاينز أندرله، عن إستغرابه مباشرة حيال الإفتراض المسبق بأنّه سيقبل التبرّع، وأخبر الصحافة المحليّة بأّنه لا يمتلك النيّة لأخذ تلك الأموال.

ويعتقد بأنّ الدكتاتور النازي قد أنتج المئات من الأعمال الفنيّة عندما كان شابّا يسعى في تحصيل عيشه في ميونخ وفيّينا، لكن هنالك إعتقادٌ أيضا بوجود العديد من الأعمال المزوّرة في السوق.

تقول بريجيت شوارتز، مؤرّخة الفن من فيّينا، “لأنّ هتلر لا يمتلك إسلوبه الخاص به كرسّام، ولم يقم سوى بالنسخ بصورة عامّة، فإنّه من الصعوبة بمكان التأكّد أيٌ من الأعمال تعود لهتلر فعلا.”

المصدر: هنا

عن Gilgamesh Nabeel

كلكامش كاتب مقالات ومترجم عراقي مستقل مقيم في تركيا. يكتب مقالات ومواضيع عن السياسة في الشرق الأوسط، والتعليم، والفن، والأدب، وحقوق المرأة. يكتب لمجلاّت ألكترونيّة مثل الفنار للإعلام والحوار المتمدّن ونشر تعليقات نقديّة عن كتب في صحف عراقيّة. يدير صفحات ناشطة على موقع الفيسبوك عن الفن والآثار والتراث العالمي. يدير الأرشيف الآثاري على صفحة الدكتور الراحل بهنام أبو الصوف. يحمل شهادة بكالوريوس في الطب العام والجراحة من كليّة طبّ القصر العيني - جامعة القاهرة.

شاهد أيضاً

بانكسي يواجه العنف بالبراءة في غرافتي عيد الفالنتاين

ترجمة: رحاب الهلالي تدقيق: ريام عيسى تصميم الصورة: أسماء عبد محمد لندن / رويترز   …

في العراق حيث قُمع الجمال لفترة طويلة، فن الورود يتوسط المتظاهرين

كتبه: Alissa J. Rubin  بتاريخ: 3/ 2/ 2020 The New York Times لموقع: ترجمة: فاطمة …