الرئيسية / تأريخ وتراث / اسطورة الطوفان

اسطورة الطوفان

ترجم عن اللغة الدنماركية:

هل قصة سفينة نوح هي من اختراع الكتاب المقدس؟ أم أنها وجدت في ديانات أخرى؟ العديد من الأديان خلال فترات مختلفة تاريخيا تناولت قصص درامية حول فيضانات شنتها قوة إلهية. وكقاعدة عامة، كانت الفيضانات عقوبة من الإله لعدم امتثال البشر لتعاليم أو قوانين إلاله. 

على سبيل المثال في الأنكا في امريكا الجنوبية كانت لديهم أسطورة عن إلاله فيراكوتشا الذي أغرق جميع البشر في بحيرة تيتيكاكا باستثناء  اثنين من الصالحين الذين عادوا للعيش في الأرض.

أما الرواية المسيحية التي تتحدث عن سفينة نوح لم تأت من أمريكا الجنوبية بل أتت من الرواية اليهودية المذكورة في العهد القديم.  اليهود قرأوا عن نوح لأكثر من 1000 سنة قبل نشوء الدين المسيحي. 1000  سنة قبل نشوء الدين اليهودي كانوا البابليون يؤمنون بتعدد الآلهة وكانت  لهم أيضا أسطورة طوفان درامية. الأسطورة البابلية تقول بأن هناك رجل يدعى اوتنابيشتيم )Utnapishtim) أنقذ عائلته وجميع أنواع الحيوانات في قارب. باستطاعتنا القول بأنه نوح البابلي!

أما اليونانيون فلهم أيضا أسطورة طوفان تقول بأن بروميثيوس حذر ابنه ديوكاليون واخبره بأن زيوس سيغرق الأرض. أبحر ديوكاليون مع زوجته لمدة تسعة أيام قبل أن يعود الى الأرض من جديد.

 اما القصة الأكثر شيوعا وهي قصة نوح الذي كان يسكن بقرب نهر النيل. فأخذ نوح زوجته وزوجان من كل فصيلة من فصائل الحيوانات وأبنائه الثلاث وزوجاتهم في السفينة. 

المصدر:

المجلة العلمية المصورة , تاريخ

 Illustreret videnskab, Historie Nr. 5/2015

 

عن Balsam Abboud

شاهد أيضاً

كيف بدأ تقليد أشجار عيد الميلاد؟

كتبه لموقع انسايكلوبيديا بريتانيكا: آمي تيكانين نشر بتاريخ: 14/ 12/ 2018 ترجمة: سارة الأعرجي تدقيق: …

هل النبي محمد شخصية حقيقية؟ خلاف بين الباحثين في الدين الإسلامي

كتبه لموقع شبيغل أونلاين: ياسين موشربش نشر بتاريخ: 18/ 9/ 2018 ترجمة: إبراهيم العيسى تدقيق: …