الرئيسية / تأريخ وتراث / الأكيتو – رأس السنة البابليّة الآشوريّة – قيامة الحياة وعيد الربيع

الأكيتو – رأس السنة البابليّة الآشوريّة – قيامة الحياة وعيد الربيع

من بين العديد من الأشياء التي كان العراق القديم سبّاقا في تقديمها للعالم، النظام الستّيني والتقويم القمري القديم الذي قدّمه السومريّون هديّة للعالم. ولكون المجتمع السومري زراعي الطابع فقد كان لا بدّ لبداية العام أن تقترن بمواسم الزراعة ولهذا السبب كان الأكيتو – الكلمة التي تعني الشعير – المرتبط بحصاد الشعير في العراق القديم، بداية السنة النهرينيّة القديمة في الأوّل من نيسان.
ولهذا التاريخ إرتباط بأعياد الربيع وإنبثاق الحياة من جديد بعد الموت، ولهذا فهو أصل عيد النوروز – 21 آذار – لاسيّما وأنّ سكّان بلاد ما بين النهرين أضافوا شهرا إضافيا في بعض السنين لتصحيح الفرق بين التقويم الشمسي والقمري.
بدأت الإحتفالات بالأكيتو في بلاد سومر، وكانت هناك إحتفالات منظّمة في عصر سلالة أور الثالثة – القرن 22-21 ق.م. – وكانت تقام على شرف إله القمر نانا – الذي تعتبر أور مركزا لعبادته. كانت الإحتفالات في العصور السابقة تقترن بطقوس الزواج المقدّس وكان الملك الكاهن يمثّل دور الإله ويتزوّج من الكاهنة العليا – التي تمثّل الإلهة إينانا – من أجل جلب الخصب للبلاد. في العصر البابلي وبعد أن تغيّر ترتيب الآلهة وأصبح الإله مردوخ – حامي مدينة بابل – الإله الرئيسي في قصّة الخلق البابلية “إينوما إليش” أصبح هذا الإله هو المحور الرئيسي في إحتفالات رأس السنة والتي أصبحت تقام طوال 12 يوما، ويحمل تمثال الإله عبر بوّابة عشتار وشارع الموكب في مسيرة مهيبة، وتقرأ نصوص دينية وطقسية طوال أيّام الإحتفال وتقرأ أسطورة الخلق في اليوم الرابع. إستمرّت الإحتفالات في بلاد آشور على ذات الشاكلة ليكون العيد نهرينيّا بإمتياز ويوحّد عناصر الأمّة. يعتقد بأنّ آخر إحتفال أكيتو كبير أقيم في عهد الملك الأخميني قمبيز بعد إحتلاله بابل عام 539 ق.م.
اليوم لا يزال الآشوريّون والكلدان في العراق والعالم يحتفلون بعيد الأكيتو – رأس السنة – تأكيدا على إستمراريّة الحضارة النهرينيّة العظيمة، واليوم نحن نحتفل بدخول العام 6765 حسب التقويم الآشوري والعام 7315 وفق التقويم الكلداني.
فكل عام والعراق وكل الأمة البابلية الآشورية بألف خير – علّ هذا العام يكون جالبا للسعادة والإستقرار والرخاء والإزدهار والسلام.

عن Gilgamesh Nabeel

كلكامش كاتب مقالات ومترجم عراقي مستقل مقيم في تركيا. يكتب مقالات ومواضيع عن السياسة في الشرق الأوسط، والتعليم، والفن، والأدب، وحقوق المرأة. يكتب لمجلاّت ألكترونيّة مثل الفنار للإعلام والحوار المتمدّن ونشر تعليقات نقديّة عن كتب في صحف عراقيّة. يدير صفحات ناشطة على موقع الفيسبوك عن الفن والآثار والتراث العالمي. يدير الأرشيف الآثاري على صفحة الدكتور الراحل بهنام أبو الصوف. يحمل شهادة بكالوريوس في الطب العام والجراحة من كليّة طبّ القصر العيني - جامعة القاهرة.

شاهد أيضاً

كيف بدأ تقليد أشجار عيد الميلاد؟

كتبه لموقع انسايكلوبيديا بريتانيكا: آمي تيكانين نشر بتاريخ: 14/ 12/ 2018 ترجمة: سارة الأعرجي تدقيق: …

هل النبي محمد شخصية حقيقية؟ خلاف بين الباحثين في الدين الإسلامي

كتبه لموقع شبيغل أونلاين: ياسين موشربش نشر بتاريخ: 18/ 9/ 2018 ترجمة: إبراهيم العيسى تدقيق: …