الرئيسية / علوم تطبيقية / عشرة أشياء تساعدكم في إستكشاف نظامنا الشمسيّ

عشرة أشياء تساعدكم في إستكشاف نظامنا الشمسيّ

نحن نعيش خلال إحدى أعظم عصور الإستكشاف. في هذه اللحظة بالذات، هنالك العشرات من المركبات الفضائية تقوم بمسح النظام الشمسيّ، من المريخ، إلى زحل، بلوتو وما بعده. ما هو أكثر من ذلك، هو أنكم تستطيعون الركوب جنباً إلى جنب مع هذه البعثات – كل ما تحتاجونه هو الإتصال بالإنترنت للإطلاع على أحدث إكتشافات الفضاء السحيق، وفيما يلي بعض المصادر الأساسية:

1- إنه كالفيسبوك، ولكن للكواكب

أو يمكنكم مناداته بدليل المسافر المتطفل للنظام الشمسيّ. أياً كانت التسمية التي تودون أن تسموها إياه، فإن صفحة الكواكب تقدم ملخصاتٍ سريعة، فضلاً عن أدلة شاملة ودقيقة، لجميع الأجسام الرئيسية في نظامِنا الشمسيّ. وبمعنىً آخر، الإستكشاف، من الشمس وعلى طول الطريق إلى سحابة أورت.

الإطلاع على الكواكب من هنا.

مقارناتٌ بين أجسام النظام الشمسي: من هنا.

2- روبوتاتٌ للإنقاذ

يبدو كوكب زحل مذهلاً من خلال التلسكوب، ولكن هنالك الكثير فقط لكي تتعلمونه عنه من الأرض، والذهاب هناك بأنفسنا صعبٌ أيضاً. بينما نستعد الآن لإرسال رواد الفضاء باتجاه مدار الأرض، فبعثةٌ بشرية إلى زحل لن تكون ممكنةً في المستقبل القريب. هنا يأتي دور هذه الروبوتات للذهاب إليه. على سبيل المثال، تدرس المركبة الفضائية كاسيني “Cassini” كوكب زحل وأقماره عن قرب، وأحياناً تفعل بعض الأشياء مثل الطيران فوق أعمدة المياه الساخنة على القمر الجليدي انسيلادوس “Enceladus”. شاهدوا جميع بعثات النظام الشمسيّ، في الماضي والحاضر، أين ذهبوا وما الذي رأوه من:  هنا

3-أبقوا أعينكم على هذا!

إن كنتم لا تزالون لم تجربوا Eyes on the Solar System، فأنتم تفوّتونها، هذه المحاكاة المتوفرة على الإنترنت تتيح لكم القيام بجولةٍ في الكواكب وتتبع المواقع الحالية، الماضية والمستقبلية للمركبات الفضائية – من متصفحك الخاص، وبعرضٍ ثلاثيّ الأبعاد. تستخدم Eyes on the Solar System بياناتٍ حقيقية من وكالة ناسا لمساعدتكم في أخذ رحلةٍ إفتراضية عبر المكان والزمان.

إستعدوا للرحيل: من هنا

4-الصور في Raw

لن تضطروا إلى إنتظار بيانٍ صحفيّ لرؤية الصور من بعثات الكواكب. حيث أن بعض البعثات تسمح لكم برؤية الصور الأولية، صورٌ غير معالجة تم إرسالها مباشرةً من المركبة الفضائية. تفتقر هذه الصور للتسميات التوضيحية لأنها تكون حديثة –  يمكنكم في بعض الأحيان رؤية صورٍ من المريخ أو زحل تم إلتقاطها قبل بضع ساعاتٍ فقط. هنالك شيءٌ مبهج في كون الفرد من بين أول الكائنات البشرية التي ترى المشاهد الفضائية. شاهدوا الصور الأولية الجديدة من هنا

5-إجلبه للمنزل!

بعد أن قمتم بجولةٍ في أقاصي النظام الشمسيّ، يمكنكم دائماً العودة إلى المنزل مرةً أخرى. عندما قضيتم الوقت تدرسون الظروف القاسية للكواكب المجاورة لنا، جاء الدور على المكان الذي نطلق عليه إسم الأرض. شاهدوا مقطع فيديو بالوقت الحاضر من مدار الأرض من هنا

يمكنكم أيضاً أن تنظروا نظرةً شاملة لكوكبنا على بُعد مليون ميل من هنا

ويمكنكم تنزيل تطبيق الهاتف الجوال “Earth Now” لإمساك الكواكب بأيديكم من هنا

6- هذه المرة، الأمر عنّا

روبوتات الفضاء مثيرةٌ للإعجاب، وحتى إنها تستطيع تنفيذ بعض الوظائف بشكلٍ مستقل. لكنها لم تقم ببناء نفسها. كل بعثةٍ تم التخطيط لها، وتم تصميمها، بناؤها وطيرانها من قِبل أناسٍ يقودهم الفضول البشريّ. قابلوا النساء والرجال الذين إستكشفوا الفضاء من هنا

7-خط التاريخ: الفضاء السحيق

مع كثيرٍ من التنقيبات الجارية، الإكتشافات والرؤى الجديدة في النظام الشمسي والتي تأتي بسرعةٍ مذهلة. فإن وكالة ناسا تقوم حرفياً، بإعادة كتابة الكتب المدرسية، بصفةٍ دوريّة. إسترخوا، فعلى الرغم من ذلك، فإن هنالك عدة طرق سهلة للبقاء على إطلاع على آخر المستجدات فيما يتعلق بالفضاء. لرؤية آخر الأخبار: من هنا

إبقوا على تواصل من خلال: تويتر، فيسبوك، إنستغرام.

https://twitter.com/nasasolarsystem

https://www.facebook.com/nasasolarsystem/

https://www.instagram.com/nasasolarsystem/

8-المزيد من التذاكر الإلكترونية الجذابة

ولكن مهلاً، هناك المزيد. حيث تقدم وكالة ناسا مجموعةً متنوعةً أخرى من التجارب الرائعة (والمجانية) على الإنترنت، وترتكز كلها على بياناتٍ فعلية من البعثات الحقيقية. وفيما يلي بعضها:

Mars Trek

هنا

Vesta Trek

هنا

Experience Curiosity

هنا

Lunaserv Global Explorer

هنا

Deep Space Network (DSN) Now

هنا

Spacecraft D3

هنا

9-الكون هو صفُنا

تمهد دراسة النظام الشمسي، مساراً يُفرَضُ فيه تعلم وتدريس العلوم، الهندسة والرياضيات. لدينا بعض الأماكن العظيمة للبدء:

البحث عن أشياء ممتعة للأطفال من هنا

البحث عن مصادر للمعلمين من هنا

10-الفضاء؟ هناك تطبيق له

تقدم وكالة ناسا تطبيقات للهواتف والأجهزة اللوحية في مراقبة النجوم، صورٌ لها، أخبارها، جولاتٌ ثلاثية الأبعاد، تتبع الأقمار الصناعية، قناة ناسا والعديد من المعلومات الأخرى. لتنزيل التطبيقات: من هنا

المصدر: هنا

عن Iraqi Tanslation Project

شاهد أيضاً

وقود يخزن الطاقة الشمسية لمدة 18 سنة

كتبه لموقع “ساينس أليرت”: كارلي كاسيلا نُشر بتاريخ: 6/11/2018 ترجمة: بان علي مراجعة وتدقيق: عقيل …

فرانكنشتاين: التجارب الحقيقية التي ألهمت الخيال العلمي

كتبه لموقع “ذي كونفرزيشن”: ايوان موروس نشر بتاريخ: 26/10/2018 ترجمة: إبراهيم العيسى مراجعة وتدقيق : …

تعليق واحد

  1. أشكركم كثيرا على هذا الكم الهائل من مالمعلومات و التطبيقات المهمة في علم الفضاء و الفلك كما أوجه تحياتي القلبية إلى كل الطاقم المشرف على هذا الموقع العظيم و تحياتي القلبية لكم بالصحة و السعادة و الرضا و المزيد من التألق و التقدم و الرقي … تحياتي جمال من الجزائر