الرئيسية / علوم / شكوك حول التغيرات المناخية – ج1

شكوك حول التغيرات المناخية – ج1

التغيرات المناخية قد حصلت من قبل:

إن المناخ في تغير دائم فقد مرت على الكرة الأرضية عصور جليدية وفترات أرتقعت فيها درجة الحرارة عن معدل درجة الحرارة الحالي كعصر ظهور التماسيح في سبيتسبيرجن. لقد تكرر حدوث العصور الجليدية كل مئة الف سنة خلال الـ 700 الف سنة الماضية ومرت على الكرة الأرضية فترات زمنية كانت فيها دراجات الحرارة أكثر من معدل درجة الحرارة الحالي وكانت في ذلك الوقت نسب ثنائي أوكسيد الكاربون أقل بكثير من الوقت الحالي وفترة الميديفال (ما بين سنة 1000 – 1300 ميلادية) التي حدثت قبل العصر الجليدي الاصغر ( ما بين سنة 1400 – 1900 ميلادية) هو خير دليل على ذلك. (قال هذا رتشارد لندزن أُستاذ سابق في علم طبقات الغلاف الجوي في الـ MIT)

يقول العلم بإن تراكيز الغازات الدفيئة وبصورة رئيسية تراكيز غاز ثنائي أوكسيد الكاربون في الغلاف الجوي قد أثر وبشكل مباشر على التغيرات المناخية والسجل الجيولوجي يوكد ذلك مما يوكد بدوره إن الزيادة المضطربه في نسب هذا الغاز في الغلاف الجوي التي يسببها البشر في الوقت الحالي هي السبب الرئيسي في التغيرات المناخية الحاصلة.

 

الشمس هي السبب

إن الزيادة المنتظمة لعدد البقع الشمسية في القرون الأخيرة المنصرمة والتي أدت إلى إرتفاع معدل درجات حرارة الغلاف الجوي تدل على إن النشاط الشمسي هو المسبب الرئيس لظاهرة الإحتباس الحراري (نشرت ذلك الـ BBC)

يقول العلم بأنه وفي الخمسة والثلاثون عاما الأخيرة من الاحتباس الحراري شهدت كمية الإشعاع المستلمة من الشمس انخفاضًا طفيفًا وهذا يعني إن معدل درجات حرارة الغلاف الجوي تناسبت كعسيًا مع معدل الأشعاع المسلتم من الشمس وليس كما تقول الخرافة. كمية الإشعاع المستلمة من الشمس قد تفسر جزء من الزيادة في درجة الحرارة ولكنها لا تساهم الا بشئ بسيط في المشكلة.

 

لن تسبب مشكلة كبيرة

إن تاريخ البشرية في الالفيتين السابقتين يبين إن الفترات الدافئة تكون نافعة لحياة الإنسان وإن العصور المظلمة والعصر الجليدي الصغير هي التي أتت بالأعاصير والغابات غير الملائمة وأدت إلى انتشار المجاعات والطاعون والأمراض. قال هذا دنس رفري – مدير مركز مشاكل الغذاء العالمي في معهد هودسون. يقول العلم بأن إرتفاع معدل درجة حرارة الغلاف الجوي بمقدار درجة واحدة يسبب مشاكل كبيرة وعواقب إرتفاع درجة الحرارة بمعدل درجتين وخيمة، أما أربعة درجات فتسبب تغييرات تفتك بحياة البشر وباقي الحيوانات والنباتات.

 

المصدر: هنا

 

عن Reyam Issa

شاهد أيضاً

يتعامل الأشخاص الأذكياء مع الآخرين بأفكار نمطية

ترجمة: حسين الحافظ تدقيق: ريام عيسى تصميم الصورة: بهاء محمد هناك الكثير من النقاشات في …

تمتلك القردة القدرة على رؤية الوجوه في الجمادات مثلنا تماماً

ترجمة: نعمان البياتي تدقيق: ريام عيسى تصميم: محمد الاسدي هل رأيت صورة المسيح في خبزة؟ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *