الرئيسية / فلك / بعد 9 أعوام من السفر في الفضاء، “نيو هورايزونز” تقترب من بلوتو

بعد 9 أعوام من السفر في الفضاء، “نيو هورايزونز” تقترب من بلوتو

قطعت المركبة “نيو هورايزونز” أو ” أفاق جديدة”  الجزء الأكبر من رحلتها نحو كوكب بلوتو التي بدأت عام 2006. المركبة و خلال 9 أعوام من السفر قطعت حتى الأن 5 مليار كليومتر من أصل 5.2 مليار كيلومتر (أي 13.5 ألف ضعف المسافة التي تبعدنا عن القمر!).  

المهمة  التي يشرف عليها مختبر الفيزياء التطبيقية في جامعة “جون هوبكنز” في بالتمور من المتوقع أن توفر إجابات كان ينتظرها العلماء عن الكوكب القزم وأقماره بالإضافة إلى دراسة أجزاء من حزام “كبلر” الصخري.  من المتوقع أن تقترب المركبة في منتصف شهر يوليو القادم من بلوتو وتحلق بقربه لكن سيكون من المستحيل أن تحلق في مدار الكوكب (بسبب سرعتها العالية التي ستبلغ 14 كيلومتر/ الثانية).

بلوتو (سُميَ تيمناً  بإله الأرض السفلى لدى الرومان) المكتشف عام 1930 بواسطة كلايد تومباو، يقطع مداره الغريب حول الشمس خلال 248 عام أرضي. يدور حول الكوكب 5 أقمار أكبرها “شارون” والمتوقع أن يتم إكتشاف غيرها في خلال هذه المهمة. كما يعتبر آخر الكواكب استكشافاً بعد أن أرسل البشر مركبات للكواكب الـ8 الباقية.

الكواكب القزمة والبعيدة عن الشمس لا تزال قيد الدراسة ويتوقع العلماء إكتشاف عوالم جديدة منها من خلال هذه المركبة. خلال الأيام القادمة سترسل المركبة رصدها لبلوتو وأكبر أٌقماره، لكن مع بداية شهر مايو سترسل لنا صوراً عن الكوكب أفضل من من أوضح صور بلوتو التي إلتقطها مقراب “هابل”.

جدير بالذكر بأن المركبة أستيقضت من سباتها في مطلع ديسمبر الماضي بعد أن قطعت 3 مليار كيلومتر في الفضاء. استغرغت الإشارات الرادوية التي انطلقت منها بسرعة الضوء 26 دقيقة لتصل  إلى مرصد ناسا في كانبرا-أستراليا. و سجلت المركبة رقم قياسياً عند إنطلاقها من الأرض عام 2006 كونها أسرع جسم يطلقه الأنسان بسرعة إنطلاق بلغت 58.5 ألف كيلومتر في الساعة.

 

المصدر: هنا و هنا

عن Ahmed Thaer Zahidi

شاهد أيضاً

”الزعيم“ أعظم عُنقود مجرّي على الأطلاق

نُشر في موقع ”ذي سينتيفك كميونيتي“ بتاريخ 4\3\2018. ترجمة: ورد عرابي مراجعة وتصميم: أحمد الوائلي …

كوكبان يُشبهان الأرض أكثر مما كنا نعتقد

كتبه لموقع “آي إف إل ساينس”: ألفريدو كاربينيتي منشور بتاريخ: 29\6\2018 ترجمة: ورد عرابي تدقيق …