الرئيسية / ثقافة / 24 حقيقة صحية خاطئة

24 حقيقة صحية خاطئة

نتناقل حكم شعبية كثيرة تتعلق بالصحة والتغذية ولكن للأسف تبين ان بعض منها خاطئة تماما، منها ما هو شائع جدا كفكرة ان الملح الصيني يضر بصحتك او ان العصائر المطهرة هي سبيلك الوحيد للتخلص من السموم بعد اسابيع من التساهل في اكل الطعام غير الصحي، وان مشروبات الرياضة كمشروب غاتوريد مثلا هي مشروبات امنة تماما طالما انك بحاجة الى الطاقة . لكن لا شيء من هذه الامور صحيح فهذه حالها كحال العديد من الاقوال والنصائح الشعبية الاخرى التي تندرج في فئة الافكار الصحية المغلوطة.

نقدم لكم الحقيقة وراء بعض الادعاءات الصحية التي سمعتها طوال حياتك، ولكنها قد لا تبدو صحيحة بعد الان :

الملح الصيني (غلوتومات الصوديوم ) مضر بالصحة:

يعود أصل خرافة أن الملح الصيني يضر بالصحة الى رسالة قدمها طبيب الى مجلة “نيو انجلاند ” الطبية في عام 1968، حيث صاغ فيها مصطلح “متلازمة المطعم الصيني ” لوصف مجموعة متنوعة من الاعراض التي يسببها الملح الصيني بما في ذلك الخدر والضعف العام . وعلى الرغم من أن الطبيب عزى هذه الأعراض الى غلوتومات الصوديوم، إلا ان الأبحاث لم تدعم ذلك. ووفقا للجمعية الكيميائية الامريكية، فقد كان الاجماع العلمي كما يلي :”انه يمكن لغلوتومات الصوديوم ان تؤثر على فئة قليلة من الناس وذلك عندما يتم استهلاكها بكميات كبيرة وعلى معدة فارغة، ولكنها امنة تماما بالنسبة للغالبية العظمى ” . وهذا امر منطقي تماما اذ ان غلوتومات الصوديوم ليست إلا مركب كيميائي مكون من حمض الامينو الشائع بالإضافة الى ذرة احادية من الصوديوم . إن “الوهم ” هو المسؤول عن تلك الاعراض السيئة التي قد تصاحب اكل الملح الصيني . القهوة تعيق النمو :

ليس هناك الكثير من الادلة على ذلك، ولكن توصلت معظم الابحاث الى انه ليس هنالك أي علاقة بين استهلاك الكافيين ونمو العظام عند الاطفال، اما بالنسبة للبالغين فقد كشفت الدراسات ان زيادة استهلاك الكافيين يمكن ان يقلل من نسبة امتصاص الكالسيوم لديهم . ولكن تأثيرها ضئيل جدا، اذ ان معلقة من الحليب كفيلة بتعويض اثار فنجان من القهوة . ومن الجدير بالذكر أن الاعلانات هي المسؤول الاول عن انتشار مثل هذه الخرافة، فقد كان يحاول صانع لحبوب الافطار والذي يدعى “بوست” الى تسويق مشروب صباحي يدعى “بوستم ” كبديل للقهوة، لذا نشر اعلانات بعنوان أسوء المشروبات الساخنة المفضلة للاميركين كما ووصفها ايضا “بالسم العصبي ” الذي لا ينبغي تقديمه للأطفال ابداً . ارتدي الملابس الدافئة لتقي نفسك من المرض :

أن يكون الجسم باردا ليس ما يسبب المرض، بل ان فيروس البرد هو المسؤول عن ذلك . ليس هناك أي دليل على ان خروجك بشعر رطب في جو متجمد سوف يجعلك مريضا بحد ذاته –شريطة تجنب انخفاض حرارة الجسم -. لكن هناك بعض التفسيرات العلمية المنطقية التي تبين سبب ازدياد حالات البرد في الشتاء . فتبين ان ذلك بسبب قضاءنا وقتا اطول في الشتاء في الاماكن الضيقة، وداخل المنازل .وبذلك نكون في فصل الشتاء اكثر عرضة لالتقاط الفيروس المسبب للبرد من الاشخاص الاخرين. فلأسباب عديدة فقد نعاني اوقاتا عصيبة في الصراع مع فيروس البرد والأنفلونزا في فصل الشتاء . إذاً، ان البرد بحد ذاته ليس سببا لإصابتك بالمرض، كما ويرى البعض ان التعرض للبرد من شأنه تحسين صحتك . التربتوفان الموجود في الديك الرومي يسبب النعاس:

من منا لا يحب قيلولة ما بعد عيد الشكر ؟ غالبا ما نعتبر تلك القيلولات شيء لا مفر منه، وذلك لان الديك الرومي يحتوي على التربتوفان ؛ وهو حمض اميني يحفز الدماغ على الاسترخاء . ولكن هناك اصناف كثيرة من الطعام تحتوي على التربتوفان، فان جبنه “الشيدر” مثلا تحتوي على كمية تربتوفان اكثر منها في الديك الرومي، ومع ذلك فلا يعتبر الشيدر كطعام محفز للنوم ! يقول الخبراء أن الكربوهيدرات والكحول والديك الرومي التي نتاولها في عيد الشكر هي سبب تلك الغفوات الجميلة التي نغط فيها بالأعياد . تناول الفيتامينات يضمن لك صحة جيدة :

تبدو فكرة الفيتامينات فكرة رائعة، فبإمكان قرص واحد أن يزودك بكل ما تحتاج للتمتع بصحة جيدة . بعد عقود من البحث، لم تجد معظم الابحاث أي مبرر لاستخدامنا الفيتامينات، علاوة على انه في بعض الحالات قد ارتبطت الفيتامينات بزيادة خطر الاصابة بأنواع السرطانات المختلفة ! . قد يستفيد الاشخاص الذين يعانون من سوء التغذية من بعض المكملات الغذائية ولكن يجب على معظمنا الحصول على الفيتامينات من انواع الطعام المختلفة اي بالشكل الطبيعي .

شرب البيرة قبل الخمر سيزيد الحالة سوءاً، أما عند شرب الخمر قبل البيرة، فأنت في الوضع السليم ! :

جميعنا قد سمع بهذا المثل، وهذا صحيح فأن تبالغ في شرب الكحول سيفقدك صوابك ولكن ليس هناك أي حاجة لوضع اللوم على الترتيب الذي ستشرب به الكحول، فالكحول هو الكحول والإكثار منه يجعل أي شخص يشعر بالغثيان . مع ذلك فقد يوجد في هذه النصيحة شيء من الصحة، حيث ان الاشخاص الذين ينتقلون في الشرب من البيرة الى المشروبات المختلفة ويصلون الى حالة تبلد الحواس وغياب العقل فقد يكونون اقل ادراك لمراقبة ما يستهلكونه من الكحول وبالتالي سيشربون كميات كبيرة من الكحول بلا أي وعي . وتظهر بعض الابحاث بأنه بإمكان جسمك هضم العصائر المختلطة في المعدة بشكل اسرع من هضم الكحول عالي التركيز (ككأس ويسكي مثلا ) ؛ لذا فمن المنطقي ان شرب الخمر على معدة ممتلئة بالبيرة من شأنه ان يخلط بين المشروبين _عاليين التركيز – ويعسر من هضمهما أكثر، فقد كان من الممكن ان تهضم المعدة كل مشروب على حِدة بشكل اسرع لو لم يتم الخلط بينهما . سوف نعتبر هذا المثل صحيح جزئيا ولكن سنعزو سبب ” سيزيد الحالة سوءاً ” الى اتخاذ قرارات سيئة

تفقد 90% من حرارة الجسم عن طريق الرأس:

ليس بالضرورة ان تفقد معظم حرارة جسمك من خلال الرأس، فأنت تفقد الحرارة عبر أي جزء مكشوف من جسدك سواء أكان الرأس أم غيره، وذلك تبعا لما قاله الدكتور آرون كارول والدكتور رايتشل فريمان – مؤلفا “لا تبتلع العلكة ، الخرافات انصاف حقائق ” و “الاكاذيب الأشهر عن الصحة والجسد ” – . اذاً رأسك ليس المختص بفقدان الحرارة، كل ما في الامر أنه اكثر عرضة للكشف اكثر من باقي اجزاء الجسم.

يقول ريتشارد انجبرستن –الحاصل على دكتوراه في الطب – لمجلة ويمبد الطبية :” غالبا ما نرتدي الملابس بشكل جيد عندما نكون في الخارج، فان لم تردي القبعة فسوف تفقد الحرارة عن طريق رأسك، تماما كما كنت ستفقدها عن طريق ساقيك لو كانتا مكشوفتان “.

عندما تأكل، انتظر ساعة قبل العودة الى المسبح وإلا ستغرق ! :

بعض الاباء يقولون لن تسبح قبل مضي نصف ساعة على الاكل والبعض الاخر يقول ساعة ، المهم ان العديد منا يذكر فترة الانتظار تلك قبل العودة لحمام السباحة او للشاطئ . وكانت الفكرة من وراء ذلك، ان الدم يتوجه للمعدة لهضم الطعام مما يقلل كمية الدم في العضلات فيجعلها اكثر عرضة للتشنج، ولكن لا يوجد أي دليل يثبت هذا الإدعاء . في الواقع قد اثبتت العديد من المصادر أنه لا توجد حالات موثقة لأي شخص قد غرق بسبب تشنج عضلاته بعد أن قام بالسباحة بمعدة ممتلئة ! . غالبا ما تحدث التشنجات عند السباحة، ولكن سببها ليس متعلقا بما هو موجود في معدتك . اذا شعرت بأي تشنج فما عليك إلا العوم لمدة دقيقة للتخلص منه .

إذا قمت بابتلاع العلكة فستحتاج إلى سبع سنوات لهمضها ! :

عندما اُشيع ان السكرتير الصحفي لترامب “سيان ” يمضغ ويبتلع علبتان ونصف من العلكة يوميا، فقد تساءل العديد من الناس عن ما اذا كان ذلك يضر بالجسم . الاجابة هي لا على الاغلب، فالعلكة غير قابلة للهضم ومعنى ذلك انها تمر من خلال الامعاء وتخرج من الجانب الاخر كالعديد مما لا يحتاجه جسمك ولا يمكن هضمه . اليكم ما كتبه الدكتور مايكل بيكو – صاحب عيادة مايو – :” في بعض الحالات النادرة عند الاطفال، أدى الامساك الناتج عن ابتلاع كميات كبيرة من العلكة الى انسداد في الامعاء ” . كما صرح ايضا ان ابتلاع العلكة بشكل عام ليس بالأمر الخطير.

تصبح لئيماً عند الثمالة :

هناك الكثير من الخرافات المتعلقة بالكحول، فهناك فكرة شائعة فحواها أن انواع الكحول المختلفة لها اثار مختلفة على متناوليها . فيدعي بعض الناس ان النبيذ يشعرهم بالنعاس بينما الويسكي يشعرهم بالرغبة في الجدال . يقول الخبراء باختصار أن هذا “هراء”. فقد صرح اختصاصي علم العقاقير بول كلايتون لصحيفة الجارديان ” ان الكحول هي الكحول اياً كانت طريقة تناولك اياها ” ونشير هنا الى ان كلايتون عضو في ادارة معهد أكسفورد للأغذية والدماغ والسلوك ” . اذاً فلماذا الناس مصرون على أن التكيلا تحولهم لمجانين ! احد اقوى الاحتمالات هو اننا نختبر الاثار التي نتوقعها . ويظهر بحث علمي يعود الى الستينات بأننا “نتعلم ” كيفية التصرف في حالة السكر، وان سلوكنا عند الشرب ما هو إلا انعكاس مباشر لتوقعاتنا المسبقة . فبالرغم من سلوك بعض الاشخاص العدواني اثناء الثمالة، إلا ان الاشخاص الذين لم يسبق لهم التفكير بأنهم سيكونون عدوانيين اثناء السكر، فلا يظهر عليهم ذات السلوك العدواني ذاك . لذا، ومن هذا المنطلق، إذا توقعنا ان الفودكا ستجعلنا نغني “الكاريوكي “، فهي بذلك النبوءة التي تتحقق لمجرد التكهن بها . العصير المطهر كفيل بتخليصك من السموم بعد تناول الطعام غير الصحي :

ان خرافة العصير المطهر للسموم رائجة جدا، كما يروج لها غالبا المشاهير، ولكنها خاطئة وغير صحية ايضا! .

بداية، ان جسمك بطبيعة الحال يتخلص من المواد الكيميائية الضارة عن طريق الكبد والكلى والجهاز الهضمي، ولا يوجد أي دور للعصير المطهر في تسريع هذه العمليات . وثانيا، عملية العصر تعمل على ازالة الالياف المفيدة من الفاكهة والخضروات ، فالعديد من العصائر سيئة لجسمك كما المشروبات الغازية . اذاً انت تقلل من فوائد الفاكهة الصحية عند عصرها.

يجب علينا شرب ثمانية أكواب من الماء يوميا :

لا شك ان السوائل مهمة جدا للجسم، ولكن فكرة انه من الضروري شرب ثمانية اكواب من الماء يوميا أمر غريب حقا ! في دراسة اجريت على الاشخاص الاصحاء، لم يجد الباحثون علاقة بين تناول السوائل وبين وأمراض الكلى والقلب ومستويات الصوديوم او حتى نوعية الجلد . يحصل الناس على المياه في المقام الاول من من الطعام والمشروبات الاخرى-غير الماء-، ولكن بالتأكيد هناك سبب وجيه لشرب الماء ؛ فهي بديل لا يحتوي على السعرات الحرارية بتاتا مقارنة بالمشروبات الاخرى، وخصوصا المشروبات السكرية . فبشكل عام إن الناس الذين يشربون الماء بدلا من تلك المشروبات يستهلكون سعرات حرارية اقل . على العموم، اشرب الماء عندما تشعر بالعطش فلا داعي لان تعد على نفسك الاكواب . قاعدة الخمس ثواني:

لا بأس إن اكلت شيئا قد سقط على الارض لأقل من خمس ثواني ربما اسوء شيء قد يحصل معك، عندما يسقط على الارض شيء رغبت في تناوله، ولكن اذا ما التقطه خلال خمس ثواني، فهل لا بأس في تناوله ؟ للأسف ان قاعدة الخمس ثواني هذه ليس لها اصل من الصحة، فبإمكان البكتيريا ان تلوث الطعام في غضون جزء من الالف من الثانية . تجذب الاطعمة الرطبة البكتيريا اكثر من تلك الجافة، ولكن على اية حال فليس هنالك أي ” مدة أمان ” . بدلا من التفكير بذلك، فلنفكر في السطح الذي وقع عليه الطعام، فالسلامة تعتمد على مدى نظافة ذلك السطح . بعد الكلام الذي سبق، فالأمر يعود لك في ما اذا اردت أكل الطعام الذي سقط منك أم لا . ولكن انتبه فعلى سبيل المثال اذا كان الناس الذين يسيرون على هذه الارض قد تجولوا ايضا في مدينة نيويورك، فإننا لا ننصحك بأكله بتاتا . التطعيمات قد تكون خطيرة :

وتعود هذه الفكرة الى دراسة تم تفنيدها والتراجع عنها في الوقت الحالي، وهي دراسة على 12 طفل ظهرت عام 1998 في مجلة “لانست ” وادعت وجود علاقة بين لقاح الحصبة ومرض التوحد . اتضح ان الدراسة لم تكن خاطئة فحسب، بل احتوت على معلومات كاذبة والتي كان من الضروري وجودها لدعم فكرة الدراسة . ومنذ ذلك الحين أظهرت العديد من الدراسات الاخرى –التي حللت بيانات اكثر من مليون طفل – انه لا صلة بين التطعيمات ومرض التوحد . غير ان المخاوف من تلك اللقاحات قد استمرت، فقد اثارها العديد من الشخصيات العامة بتقديمهم ادعاءات كاذبة عن اللقاحات، مما ادى الى عودة انتشار امراض مخيفة كالحصبة . يساعد اللبن على تنظيم عمل الجهاز الهضمي :

هذه احد الخزعبلات الصحية الحديثة . فيتم تسويق الزبادي في كثير من الاحيان على انها تحفز عملية الهضم وانه من شأنها ان تحافظ على الرشاقة بسبب ” البروبيوتيك” أو “بالبكتيريا المفيدة الموجودة في اللبن “. فقد وجد الباحثون ان هناك علاقة وثيقة بين البكتيريا الموجودة في اجسادنا وبين عمليات الايض والسمنة، لذا يبدو انه يوجد علاقة منطقية هنا، ولكننا لم نفهم بعد كيف تعمل ترلليونات البكتيريا في اجسادنا وكيف تتحكم بعمليات الايض والسمنة . بالرغم من حقيقة ان ارباح البروبيوتيك (وهي متممات غذائية من البكتيريا الحية ) بلغت 2301 مليار دولار عام 2012 ، إلا انه لا يمكننا الاعتماد على اللبن فقط لتحقيق توازن البكتيريا داخل اجسامنا ! هذا لا يعني ان اللبن غير صحي، ولكن تم المبالغة في تسويق فوائده . كما يجب التنويه الى ان السكر يضاف للكثير من انواع الزبادي المصنعة، ونعلم جيدا ان السكر يساهم في السمنة والكثير من المشاكل الاخرى ! لذا ان كنت من محبي الزبادي ” اللبن ” فجد انواع اخرى من الزبادي لا تحتوي على سعرات حرارية اضافية . او انك ستحصل على نتائج عكس المتوقعة . تفاحة واحدة كل صباح تغنيك عن زيارة الطبيب :

ان التفاح مفيد جدا للصحة، فهو غني بفيتامين C وبالألياف الغذائية، والذي يعتبر كلاهما مهم جدا لتتمتع بصحة جيدة على الامد الطويل، ولكن انتبه ؛ فهما ليس كل ما يحتاجه جسمك فقط ! فإذا اصابك أي فيروس او أي بكتيريا فللأسف ان التفاحة لن تقيك منها . لذا فامضي الى الطبيب واحصل على لقاح للأنفلونزا حتى لو كنت تأكل التفاح يوميا . اذا كنت مصابا بنزلة برد، فان تناول الآيس كريم سيزيد من حالتك سوءا :

اذا كنت مصابا بنزلة البرد، فلتعلم انه بإمكانك الترفيه عن نفسك وتناول البعض من الآيس كريم، فلحسن الحظ إن فكرة أن الالبان تزيد من افراز المخاط هي فكرة ليس لها اصل من الصحة . وفقا للباحثين ولطبيب في عيادة “مايو” الذي قال ” إن منتجات الالبان المجمدة تفيد في تهدئة التهاب الحلق وتوفر سعرات حرارية للمريض لم يكن ليحصل عليها “.

طرقعة الاصابع تسبب التهاب المفاصل :

لحسن الحظ ان هذه المعلومة غير صحيحة ايضا . قد تزعج الناس من حولك بطرقعة المفاصل ولكن حتى الاشخاص الذين يقومون بفعل ذلك باستمرار فهم غير معرضين لالتهاب المفاصل اكثر من غيرهم مما لا يقومون بذلك .

الأكل يخفف نزلات البرد، والجوع يخفف الحمى :

هناك سبب وجيه وراء سماعك هذا المثل بطرق مختلفة ؛ إما “الاكل يخفف الحمى والجوع يخفف نزلات البرد ” او” الأكل يخفف نزلات البرد، والجوع يخفف الحمى” ! على الرغم من ان عدد كبير من العناوين تدعي ان “الجوع يخفف الحمى ” لم تكن معلومة خاطئة مستندين بذلك الى دراسة علمية اسيء تفسيرها عام 2002 . فليس هناك أي دليل اخر يثبت هذه الفرضية .إن الحد من استهلاك السعرات الحرارية قد يضر الجهاز المناعي اكثر مما قد يفيده ويقويه، وبلا شك إن فكرة الامتناع عن الطعام من 6 الى 8 ايام اثناء نزلة البرد ليس بالفكرة السديدة ايضا . بدلا من ذلك، فقد نصح الاطباء بالأكل ان كنت تستطيع ذلك . التعبير الاكثر دقة لهذا المثل، قد اصطلحته المجلة الامريكية العلمية: ” الاكل مفيد للحمى ولنزلات البرد على حد سواء ” . ونذكرك بان لا تنسى الاكثار من شرب السوائل ايضا . لا بأس من شرب مشروبات الطاقة :

نعلم جميعا بان الصودا مضرة بصحتنا كغيرها من المشروبات السكرية ” كالليمونادا” مثلا . اليس كذلك ؟ ولكن ماذا عن مشروبات الطاقة كغاتوريد و باوريد ؟ قد نجحت الاعلانات الرياضية بإقناع الناس بأنه لا بأس من شرب هذه المشروبات خاصة اذا كنت من ممارسي الهرولة، فهي تساعدك في تعويض ما فقدته من طاقة اثناءها ! ولكن في الحقيقة ان كمية السكر الموجودة في هذه المشروبات فائضة عن الحاجة . حتى لو كنت من ممارسي التمارين الرياضية فإننا ننصح بشرب المشروبات الاخرى التي تحتوي على سعرات حرارية اقل والتي أُنتجت مؤخرا من قبل العديد من الشركات، او عليك بشرب الماء بدلا من ذلك .

القهوة والبيرة تسببان الجفاف، فهما من مدررات البول :

من شأن كميات كافية من الكافيين والكحول ان تؤثر على ادرار البول، ولكن تبعا لإحدى الدراسات الحديثة ؛ فان كمية الكافيين في كوب من القهوة ؛ أوكمية الكحول في كوب من البيرة، لا تكفي لفعل ذلك . ولتعلم أن كمية معتدلة من القهوة او البيرة تزودك بالسوائل كما يفعل الماء . الحليب مفيد للجسم كما و”يحمي العظام ” :

هذه معلومة رائجة بشكل لا يصدق ! فقد تسللت الى ادمغتنا وأذهاننا وترسخت بها .

تقول وزارة الزراعة الاميركية انه يجب على البالغين شرب ثلاث اكواب من الحليب يوميا من اجل تزويد الجسم بما يحتاجه من الكالسيوم وفيتامين د . ومع ذلك فقد اظهرت دراسات عديدة انه ليس هناك أي علاقة بين شرب الحليب ( او تناول اقراص الكالسيوم وفيتامين د ) وبين التقليل من حدوث الكسور في العظام . ان شرب الحليب مفيد للصحة ولكنه ليس بمشروب الصحة السحري . مع ذلك سنشير الى امر مثير للدهشة ؛ وهو ان الحليب يزود الجسم بالسوائل –كما محلول”بديلايت ” – اكثر من ما تزوده بها الماء .

اكل البيض بكثرة يزيد من معدلات الكلسترول :

فعلاَ ان البيض يحتوي على كميات كبيرة من الكلسترول، ولكن هذه ليس بالأمر الخطير على معظمنا . وذلك تبعا لما اظهرته مجموعة من الابحاث المتزايدة والتي تبين ان الكلسترول الموجود في البيض هو كلسترول غذائي –أي الكلسترول الذي يستمد من الاطعمة التي نتاولها – وان هذا الكلسترول الغذائي لا يؤثر على الدم عند الغالبية العظمى من الناس . تناول الدهون يجعلك سمينا :

لقد تغيرت وجهة نظر الناس تجاه هذه الخزعبلة، إلا ان التوصيات بالأطعمة قليلة الدسم لا تزال شائعة .

تشوهت صورة الدهون كثيرا نتيجة لكثافة السعرات الحرارية الموجودة فيها ولادعاء انها تسبب انسداد في القلب . وسبب ذلك هي العلوم المشبوهة التي تأثرت بتجارة السكر . فتبين ان قرار المجتمع بالخفض من استهلاك الدهون المشبعة في الوجبات الغذائية ؛ قد ادى الى زيادة استهلاك السكر والدهون المصنعة، والتي تعتبر جميعها غير صحية. إننا بحاجة لكمية معتدلة من الدهون في نظامنا الغذائي وبخاصة الدهون الصحية .

المصدر

عن رفل مناضل

شاهد أيضاً

كيف تركز على شيء واحد فقط

نشر في: موقع فوكس تأليف: ريبيكا جينينغس بتاريخ: 4 سبتمبر 2019 ترجمة: مازن سفان تدقيق …

التصوير الإشعاعي لأمراض الرئة المرتبطة بالتدخين الإلكتروني

بقلم: D.C. Christiani بتاريخ: 6/ 9/ 2019 لموقع: The New England Journal of Medicine ترجمة: …