الرئيسية / طب / قلع السن قبل جراحة القلب ربما يزيد من خطر النتائج العكسية

قلع السن قبل جراحة القلب ربما يزيد من خطر النتائج العكسية

ترجمة: ريمان سعد
البوستر تصميم: احمد الوائلي
______________________________________________
ازالة السن المصاب قبل جراحة القلب من الممكن ان تزيد من خطر النتائج العكسية ممكن ان تصل حد الموت وفقا الى الدراسة التي اعدت في مارس 2014.
قلع السن المتقيح او المصاب غالبا يتم العمل به من اجل تقليل مخاطر العدوى خلال الجراحة والتهاب شغاف القلب (التهاب الطبقة الداخلية للقلب) بعد الجراحة.

جراح القلب الدكتور ديراني مع فريقه قيم ضهور نتائج عكسية في 205 من المرضى الذين خضعوا على الاقل لقلع سن واحد قبل التخطيط لجراحة القلب من 2003 الى 2013. متوسط الوقت من قلع السن الى جراحة القلب كان سبعة ايام والمعدل كان 35 يوم. الارشادات من قبل الجامعة الامريكية لجراحة القلب وجمعية القلب الامريكية صنفت القلع السني كعملية صغرى مع خطر الموت او السكتة القلبية غير المميتة بنسبة اقل من 1%.

يقول د. ديراني “نتائجنا على ايه حال وثقت معدل اعلى من النتائج السلبية الرئيسية، مقترحا ان الاطباء يجب ان يقيموا الخطورات الفردية للتخدير والجراحة في هذه العينة من المرضى”. في هذه الدراسة المرضى الذين خضعوا الى قلع سني قبل الجراحة تعرضوا الى نسة 8% من العوارض السلبية والتي تضمنت نوبة قلبية جديدة، سكتة دماغية، فشل كلوي ووصلت الى حد الموت. اجمالا، 3% من المرضى ماتوا بعد قلع السن وقبل عملية جراحة القلب.

يقول د. ديراني ” مع المعلومات من هذه الدراسة لا نستطيع ان ناتي بتوصية نهائية لكوننا مع او ضد قلع السن قبل الجراحة القلبية. نحن نوصي بتحليل فردي للفوائد المتوقعة من قلع السن قبل الجراحة ضد خطر الموت او الاصابة بالمرض كما لوحظت في دراستنا”الخروج عن التفكير الحالييقول انسورث وايت ان هناك علاقة بين الجراحة السنية والجراحة القلبية.

المضادات الحيوية الوقائية دائما ما توصف للمرضى الذين لديهم مشاكل بالاسنان والذين لديهم ايضا مشاكل قلبية حالية لانه من المسلم به ان هناك علاقة بين تجرثم الاسنان والتهاب شغاف القلب. الاشخاص المصابين بمشاكل قلبية اضهروا ميلا عالي في الاصابة بالتهاب شغاف القلب.

“جمعية القلب الامريكية والمعهد الوطني للصحة والتميز السريري في المملكة المتحدة سحب الدعم عن هذا العمل من المضادات الحيوية الوقائية بسبب ان خطر زيادة الاستعمال يفوق على اي مخاطر اخرى. تنظيف الاسنان بصورة منتظمة، استعمال خيط الاسنان وحتى مضغ العلكة معترف به لحد الان بانه يزيل بنفس المقدار ان لم يكن اكثر من البكتريا السنية من بقية العمليات السنية”

المصدر:
http://www.sciencedaily.com/releases/2014/02/140227091244.htm

#المشروع_العراقي_للترجمة
#امراض_القلب
#قلع_الاسنان

عن Iraqi Tanslation Project

شاهد أيضاً

فوسفات الكلوروكين قد تساعد في علاج فايروس كورونا

تجارب سريرية تجرى لتحديد عقاقير فعالة لعلاج فايروس كورونا الجديد .   ترجمة : سهاد …

السجائر الالكترونية تؤثر على الأوعية الدموية حتى بدون النيكوتين

ترجمة: حيدر هاشم تدقيق: ريام عيسى تصميم الصورة: أسماء عبد محمد   ربما تكون السجائر …