الرئيسية / طب / هل فايروس كورونا ( الكوفيد-19) اسوأ من الإنفلونزا الموسمية؟

هل فايروس كورونا ( الكوفيد-19) اسوأ من الإنفلونزا الموسمية؟

ترجمة: حيدر سعدون

تدقيق: ريام عيسى

تصميم الصورة: أسماء عبد محمد

 

في خضم التغطية الإعلامية  لفايروس كورونا ( COVID-19 )، كانت هناك العديد من المقارنات مع الأنفلونزا الموسمية ، بما في ذلك ما أشار إليه دونالد ترامب.

على الرغم من تسبب كلا الفايروسين لأمراض الجهاز التنفسي وينتشران بنفس الطريقة (عبر قطرات صغيرة من السوائل من الأنف والفم لشخص مريض)، لكن هناك اختلافات مهمة بين الإنفلونزا الموسمية وفايروس كورونا ( COVID-19 ). يعزى ذلك في الغالب، كون معرفتنا بالأول تفوق إلى حد كبير معرفتنا بالأخير.

 

في وقت كتابة هذا التقرير، كان هناك ما يقرب من 130000 حالة مؤكدة من فايروس كورونا الجديد، تعافى أكثر من 69000 منهم وتوفي أكثر من 5000. من جهة اخرى تقدر منظمة الصحة العالمية أن في موسم الأنفلونزا الاعتيادي، هناك حوالي 290.000 إلى 650.000 حالة وفاة بسبب الجهاز التنفسي وحوالي 3 إلى 5 ملايين حالة مرض شديدة.

 

لكن هذه الأرقام وحدها لا تروي القصة كاملة. شدد المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس، في مؤتمر صحفي الأسبوع الماضي، على معدلات الوفيات المختلفة بين الفايروسين. وأوضح تيدروس أن “حوالي 3.4 بالمائة من حالات الاصابة بفايروس كورونا ( COVID-19 ) التي تم الإبلاغ عنها عالميًا انتهت بالوفاة”. وبالمقارنة، فإن الإنفلونزا الموسمية بشكل عام تقتل أقل بكثير من 1 في المائة من المصابين.

 

اختلفت معدلات الوفيات بالنسبة لفايروس كورونا( COVID-19 ) في الدراسات بالفعل. حيث أن نشرت مجلة “تشاينا سي دي سي” الأسبوعية (China CDC) في الشهر الماضي أحد التقديرات للوفيات بنسبة 2.3 في المائة في الصين، منشأ المرض. في حين أن دراسة أخرى نُشرت بعد ذلك بأسابيع قليلة في مجلة (New England Journal of Medicine) وجدت أن معدل الوفيات الإجمالي كان أقل من حوالي 1.4 بالمائة ، باستخدام بيانات من أكثر من 1000 مريض أيضًا في الصين.

 

من المتوقع أن تتغير معدلات الوفاة من حالات الإصابة أكثر مع تقدم الوباء وتسجيل المزيد من حالات الإصابة الخفيفة. كما اختلفت معدلات الوفاة بشكل كبير بين الفئات العمرية المختلفة، حيث أن كبار السن هم الأكثر تضرراً. وبالنسبة لأولئك الذين يبلغون من العمر 80 عامًا فأكثر، فقد شهدت إحدى الدراسات معدل وفاة بنسبة 14.8 بالمائة. ومع ذلك، لا يزال المعدل العام أعلى بكثير من معدل الإنفلونزا الموسمية، والذي غالبًا ما يسجل معدلات وفاة  تبلغ حوالي 0.1 بالمائة.

 

أحد العوامل الرئيسية لخطورة فايروس كورونا ( COVID-19 )  بالمقارنة مع الإنفلونزا الموسمية هو حداثتها وتفردها. وقال تيدروس في المؤتمر الصحفي: ” أن العديد من الأشخاص على مستوى العالم اكتسبوا مناعة ضد سلالات الإنفلونزا الموسمية، في حين أن فايروس كورونا ( COVID-19 ) هو فيروس جديد لا يتمتع أحد بمناعة ضده.”

 

يمكن اكتساب المناعة من التعرض للمرض، بما في ذلك على شكل لقاح. تتوفر حالياً لقاحات الإنفلونزا لمساعدة الجسم على تطوير واكتساب مناعة ضد المرض بأمان، وقد أشارت الدراسات الحديثة إلى أن فعاليته، والتي يمكن أن تختلف من موسم لآخر، تتراوح بين 40 إلى 60 في المائة. مع ذلك، لا يوجد حاليًا لقاح للوقاية من فايروس كورونا ( COVID-19 ). على الصعيد العالمي، هناك حوالي 20 لقاحاً قيد التطوير، ومن المقرر إطلاق 80 تجربة سريرية، ولكن حتى ذلك الحين لا توجد مناعة  تذكر في عدد سكان العالم ضد الفايروس.

 

سهولة انتشار الفايروسات هي صفة أخرى يختلف فايروس كورونا( COVID-19 ) فيها عن الأنفلونزا الموسمية. رقم عامل التكاثر أو(R0 )، هو مقياس يستخدمه العلماء لتقدير متوسط عدد الأشخاص الذين يصابون بالفيروس من شخص واحد مصاب. بالنسبة للأنفلونزا الموسمية، فأن هذا الرقم هو حوالي 1.3، ولكن في الدراسات الأولية لفايروس كورونا ( COVID-19 ) ، تم تقدير الرقم ( R0) بين 2 و 3 ، وهو مشابه لفايروس السارس.

 

إن هذه الأرقام متغيرة ويمكن أن تختلف حسب الموقع وعوامل أخرى كما هو الحال مع الكثير من المعلومات حول فايروس كورونا الجديد. يعمل العلماء أيضًا على فهم المزيد عن النقطة التي يمكن عندها انتقال فايروس كورونا( COVID-19 ) من شخص لأخر. تشير التقارير الأخيرة إلى أن الأمر يستغرق 5.1 يومًا في المتوسط قبل ظهور أعراض المرض، ولكن من غير المعروف حاليًا ما إذا كان الشخص يمكن أن ينقل المرض قبل هذا الوقت.

 

في الوقت الحالي، للحصول على أفضل حماية ضد فايروس كورونا ( COVID-19 )، يجب عليك اتباع نصيحة الخبراء بشأن التدابير الوقائية، مثل غسل اليدين جيداً، ووضع غطاء على فمك عند السعال والعطاس، وتجنب لمس العينين والأنف والفم، وتجنب الاتصال القريب مع الأشخاص المرضى. إذا كنت تعاني من الحمى والسعال وصعوبة التنفس فيجب عليك طلب العناية الطبية واتباع الإرشادات للعزل الذاتي.

 

المصدر: هنا

عن Fatima Alquraishy

شاهد أيضاً

السجائر الالكترونية تؤثر على الأوعية الدموية حتى بدون النيكوتين

ترجمة: حيدر هاشم تدقيق: ريام عيسى تصميم الصورة: أسماء عبد محمد   ربما تكون السجائر …

الجهاز الهضمي سبب في آلام المفاصل

بقلم: ديفيد كوهين 12 تشرين الثاني 2015 ترجمة: زينب عبد محمد تدقيق: ريام عيسى تصميم: …