الرئيسية / طب / تقنيات التصغير النانوية التي طُورت للصواريخ تقود الى تحسين طب الأسنان.

تقنيات التصغير النانوية التي طُورت للصواريخ تقود الى تحسين طب الأسنان.

بقلم: Rebecca Frankie Boyle
تاريخ النشر: 13/10/2010
في تمام الساعة 12:29
—————————–
ترجمة: زين العابدين علي
تصميم: بهــــاء محمـــــد
—————————–

تقنية الفضاء على وشك أن تجعل زيارتك لطبيب الأسنان مريحة اكثر مما تتخيل. وسوف تستخدم نفس التقنية المُنتجة التي صنعت أصغر المحركات الصاروخية في العالم لتقليص العصى البلاستيكية المربعة والغير عملية والتي يستخدمها طبيب الاسنان في فمك أثناء استعماله الأشعة السينية X-Ray.

تستخدم التقنية وامض صغير لتحويل طاقة الاشعة السينة الى الضوء المرئي، والذي يوفر تفاصيل اكثر وتباين اعلى. شركة سويدية تُدعى (Scint X) أستخدمت سيليكون مُنظِم لصنع الوامض، والهدف من ذلك تحسين دقة الوامض.

الوامض ينتج الضوء من خلال تفعيل بلورة الهاليد القلوية – مثل ملح الطعام، أو في هذه الحالة، تفعيل يوديد السيزيوم – وإضافة القليل من الشوائب الكيميائية. ثم تحدث التفاعلات في مقاييس ذرية وتنتج الضوء من خلال انبعاث الالكترونات (التأثير الكهروضوئي). تصوير جهاز الشحنات المقترنة CCD* أو جهاز آخر يلتقط ذلك الضوء.

الدقة واجهت مشكلة في الوامض السابق، ومع ذلك شركة (Scint-X) انتجت وامضها الخاص في السيليكون الُمنظِم، وطُلب من الشركة السويدية ان تجعل النانو الفضائي في منشأة عالية الدقة ضمن الحيز الخاص بها.

النانو الفضائي جعل المصفوفة في السيليكون عن طريق حفر قنوات ضيقة ومن ثم ملآها بمادة يوديد السيزيوم للوامض، وجعلها مشوبة عن طريق إضافة الثاليوم. عندما تدخل الأشعة السينية القنوات، يتم تحويلها إلى ضوء اخضر، كما وضحهُ المهندس. الضوء الصادر ينعكس من على جدران القناة ثم يتم التقاطه بواسطة رقاقة جهاز الشحنات المقترن.

دقة الكاميرا أفضل من خمسة ميكرونات، وفقا لوكالة الفضاء الأوروبية (ESA)**. حتى الافضل، وحدة الأشعة السينية التي تُدرج في اسنان فم المريض تكون بموديلات أرق بكثير من الموديلات القديمة.

بالمناسبة، النانو الفضائي قد أستخدمَ طرقة الانتاج هذه لقطع رقائق السيليكون من المحركات الصاروخية الصغيرة. القمر الصناعي السويدي بريزما، والذي يقيس 2×1.7 بوصة فقط، هو نظام دفع جزئي كامل، وفقا لوكالة الفضاء الأوروبية. أُطلقت هذه الاقمار في يونيو.

النانو الفضائي يعمل مع وكالة الفضاء الأوروبية لتوفير دفاعات مُصغرة للمركبات الفضائية في المستقبل. كما سوف تُستخدم كاميرا الوامض لدراسة ذوبان وتصلب المعادن في الفضاء، وفقا لشركة (Scint-X).

______________________________________________________

* CCD: Charge-Coupled Device

** ESA: European Space Agency

المصدر:-
http://bit.ly/1ofAzDH

#المشروع_العراقي_للترجمة
#طب

Like ✔ Comment ✔ Tag ✔ Share ✔

عن Iraqi Tanslation Project

شاهد أيضاً

فوسفات الكلوروكين قد تساعد في علاج فايروس كورونا

تجارب سريرية تجرى لتحديد عقاقير فعالة لعلاج فايروس كورونا الجديد .   ترجمة : سهاد …

السجائر الالكترونية تؤثر على الأوعية الدموية حتى بدون النيكوتين

ترجمة: حيدر هاشم تدقيق: ريام عيسى تصميم الصورة: أسماء عبد محمد   ربما تكون السجائر …