الرئيسية / طب / الباراسيتول (باراسيتامول) غير جيد لآلام الظهر كما هو شائع!

الباراسيتول (باراسيتامول) غير جيد لآلام الظهر كما هو شائع!

حذّرت مجموعة من الباحثين الاستراليين من إستخدام الباراسيتول في علاج آلام الظهر حيث قالوا بأنّ هذا العلاج غير فعال في علاج آلام الظهر وهشاشة العظام على الرغم من كونه العلاج الموصى بها، بل وحذّرت من بعض مخاطر أستخدامته حيث قالوا بأنّ العلاج يزيد من أحتمالات حصول مشاكل في الكبد.

 ويقول الخبراء بأنّه ينبغي على المرضى إستشارة الطبيب قبل تغيير الأدوية.تُعتبر آلام الظهر أحد الأسباب الرئيسية للأعاقة، والمملكة المتحدة وحدها تَقدر أنْ تؤثر على 26 مليون شخص كل عام.

يوصّي المعهد الوطني للرعاية الصحية (NICE)، الذي يحدد أفضل الممارسات بالقطاع الصحي، بإستخدام الباراسيتول لكل من ألم أسفل الظهر وهشاشة العظام. ومع ذلك، فقد أثيرت تساؤلات حول نوعية الأدلة التي أدت إلى اتخاذ هكذا قرارات. قام فريق في جامعة سيدني بتقييم بيانات 13 تجربة للدواء حيث شملت أكثر من 5،000 مريض. وإستنتجوا بأنّ الباراسيتول كان “غير فعّال” في التقليل من آلام الظهر. ولكنهم وجدوا تحسّن طفيف مع الباراسيتول في علاج هشاشة العظام في الورك أو الركبة. ومع ذلك، فإن التأثير كان طفيفاً جداً أي أنّه غير مهم سريرياً.

غوستافو ماتشادو، أحد الباحثين، يقول: “الباراسيتول هو الأكثر أستخداماً على نطاق واسع بدون وصفة طبية لحالات العضلات والعظام ولذلك فمن المهم أنْ نقوم بمراجعة توصيات العلاج في ضوء هذا الدليل الجديد. وقد تبيّن بأنّه، عند أستخدام الباراسيتول لمعالجة آلام أسفل الظهر وهشاشة العظام مرتبط بأرتفاع مخاطر سمّية الكبد في المرضى. حيث كان المرضى تقريباً أكثر عُرضة للنتائج غير الطبيعية في أختبارات وظائف الكبد بمقدار أربع مرات مقارنة مع الذين تناولوا حبوب الدواء الوهمي.”

وقال الدكتور كريستيان مايين من جامعة كيل في المملكة المتحدة: “على الرغم من ثبوت فعالية التمارين الرياضية لكل من هشاشة العظام وآلام في العمود الفقري، ولكننا نعلم بأنّ أستيعاب ذلك والتمسك بممارسة الرياضة قليل.

وقال جين تادمان الكاتب لبحوث حول التهاب المفاصل في المملكة المتحدة: “لقد عرفنا لاحقاً بأنّ الباراسيتول قد لا يعمل لجميع الذين يعانون من آلام حادة في المفاصل، ولكن بعض الناس يجدون أنّها تساعدهم وتًمكّنهم من النوم بدون مشقة. بالأضافة الى أنّ ممارسة النشاط البدني هو على الارجح وسيلة أفضل وأكثر فعالية في الحفاظ على آلام التهاب المفاصل وآلام المفاصل من أخذ المسكنات المتوفرة حاليا.”

وقال البروفيسور روجر ناكس من الجمعية الصيدلانية الملكية: “هناك أدوية أخرى، مثل الأدوية المسكنة(المواد الأفيونية) والمضادة للالتهابات، والتي قد تعطي نتائج أفضل في تخفيف الآلام ولكن حالها حال غيرها من الادوية لديها تأثيرات عكسية على المريض(Side effect). وأي شخص لديه مخاوف حول ما إذا كان أخذ الباراسيتول يُمكن أنْ يُسبّب بعض الضرر له، فيجب عليهم مناقشة همومهم مع الطبيب(المقيم العام) أو الصيدلي.”

 

المصدر: هنا

عن زين العابدين علي

طبيب أسنان كاتب ومترجم لمقالات علمية وطبّية. أعشق، بايرن ميونخ والمنتخب الألماني. يُدير صفحة المشروع على تويتر فيسبوك: https://www.facebook.com/fasily.dentist.zain تويتر: https://twitter.com/ZainAzeez أنستاكرام: https://www.instagram.com/zain.aljubori/

شاهد أيضاً

فوسفات الكلوروكين قد تساعد في علاج فايروس كورونا

تجارب سريرية تجرى لتحديد عقاقير فعالة لعلاج فايروس كورونا الجديد .   ترجمة : سهاد …

السجائر الالكترونية تؤثر على الأوعية الدموية حتى بدون النيكوتين

ترجمة: حيدر هاشم تدقيق: ريام عيسى تصميم الصورة: أسماء عبد محمد   ربما تكون السجائر …