الرئيسية / بايولوجي / تحديد الجّـينات المرتبطة بكون اليد المستخدمة عمليّاً هي اليمنى أو اليسرى

تحديد الجّـينات المرتبطة بكون اليد المستخدمة عمليّاً هي اليمنى أو اليسرى

لقد حدّدت دراسة وراثية العملية البايولوجية التي تؤثّـر فيما إذا كنّا نحابي استخدام اليد اليمنى أو اليد اليسرى.

وجد العلماء في جامعات أوكسفورد وسانت أندروز وبريستول، ومعهد ماكس بلانك في نيميغن، هولندا، بأنّ هنالك علاقات متبادلة بين محاباة إستخدام إحدى اليدين وشبكة من الجّينات المسؤولة عن إقامة اللاتماثل بين اليسار واليمين في الأجنّة النّامية.

’’وتشارك الجّينات في العملية البايولوجية التي من خلالها يتحرّك الجّنين في وقتٍ مبكّر من كونه كرة مستديرة من الخلايا وحتى يصبح ذلك الكائن الحي النّامي مع تكوين الجهة اليمنى أو اليسرى،‘‘ أوضح ذلك الكاتب الأول ويليام براندلر “William Brandler”، وهو طالب دكتوراة في مجلس الأبحاث الطبّية، وحدة علم الجينوم الوظيفية، في جامعة أوكسفورد.

ويشير الباحثون إلى أنّ الجينات قد تساعد أيضاً في وضع فروق بين اليسار واليمين في الدّماغ، والذي بدوره يؤثّر في محاباة إحدى اليدين على الأخرى.

وقد وضعوا تقريراً بنتائجهم في مجلّة بلوس “journal PLOS Genetics” لعلم الوراثة ذات الوصول المفتوح.

إنّ البشر هم الكائنات الوحيدة التي تظهر مثل هذا التّضارب القوي في الإنحياز لأحدى اليدين، حيث أنّ حوالي 90% من النّاس يستخدمون اليد اليمنى. سبب هذه المحاباة لا يزال لغزاً إلى حدٍّ كبير.

وكان الباحثون، بقيادة الدّكتور سيلفيا باراشيني “Dr Silvia Paracchini” في جامعة سانت أندروز، مهتمّين بمسألة فهم أيٍّ من الجّينات قد يكون لها تأثير على محاباة إحدى اليدين، من أجل الحصول على نظرةٍ ثاقبة في أسباب وتطوّر هذه المحاباة لليد.

أجرى الفريق دراسة على نطاقٍ واسع للجّينوم لتحديد أي من المتغيّرات الجّينية الشّائعة قد يكون لها إرتباط مع اليد التي قد يُفضّل النّاس استخدامها.

من المتغيرات المرتبطة بقوّة أكبر، هو ذلك المتغير ذو الدلالة الإحصائية لتفضيل إحدى اليدين والواقع في الجّين [1] PCSK6، الذي يشارك في إنشاء التّطور المبكّر لكل من الجّانب الأيسر والأيمن في الجنين المُتنامي.

ثم قدّم الباحثون الإستفادة الكلية من المعارف المُستخلَصة من الدّراسات السّابقة حول ماذا يفعل الــ PCSK6 والجّينات المماثلة له في الفئران للكشف عن المزيد من العمليات البايولوجية المعنية.

إنّ تعطيل الجّين PCSK6 في الفئران يسبّب تشوّهات «في اللاتماثل بين اليسار واليمين»، مثل التّموقع غير الطّبيعي للأعضاء في أجهزة الجّسم لدى البعض. فقد يكون لديهم القلب والمعدة على اليمين والكبد على اليسار، على سبيل المثال.

ووجد الباحثون أنّ حدوث التغيّرات في الجّينات الأخرى والمعروفة بتسبّبها في حدوث العيوب بين اليسار واليمين، عندما يتم تعطيلها في الفئران كانت أكثر عُرضةً لأن تكون مرتبطةً مع مهارة اليد النّسبية مما كنّا نتوقّع أن يحدث ذلك عن طريق الصّدفة.

في حين حدّد الفريق دوراً للجّينات مُتضمّناً في تفريق اليسار من اليمين خلال تطوّر الجنين، حذّر ويليام براندلر بأنّ هذه النّتائج لا تفسّر تماماً التّباين في «المحاباة لليد» الموجود بين البشر. وقال: «كما هو الحال مع جميع جوانب السّلوك الإنساني، فإنّ الطّبيعة والتّنشِئة يسيران جنباً إلى جنب. تطوير المُحاباة لإحدى اليدين مستمّدٌ من حدوث تمازج بين الجّينات والبيئة، والضّغط الثّقافي الذي قد يدفع بأتّجاه تفضيل استخدام اليد اليمنى».

الهوامش:

* وحدة علم الجينوم الوظيفية، في جامعة أوكسفورد: MRC Functional Genomics Unit at Oxford University.

[1] الــ PCSK6:

Proprotein convertase subtilisin/kexin type 6

هو أنزيم موجود عند البشر يتم ترميزه بوساطة الجّين المعروف بأسمه PCSK6، وهو عبارة عن أنزيم بروتيني يقوم بعملية تقطيع أنزيمي للبروتين NODAL محوّلاً إياه إلى الشكل الفعّال، وذلك للمساعدة في عملية إنشاء التّماثل بين اليسار واليمين “of left/right (LR) asymmetry”. وكذلك في آلية محاباة استخدام اليد اليمنى أو اليسرى.
– المترجم.

المصدر: هنا

عن Omar Akram Al Mahdi

Hi!: • I'm Omar Akram Al Mahdi • M.B.Ch.B. from ‎Babil University/College of Medicine • Co-founder, Editor and Manager at Iraqi Translation Project ITP • The 3 Halas #Hala_Iraq #Hala_ITP #Hala_Madrid • Briefly; World is FLASHING!

شاهد أيضاً

“حمضٌ من بين ملايين الأحماض”: حمض الـ DNA ليس الجزيء الجيني الوحيد

تقديم: مات دافيس بتاريخ: 21. نوفمبر. 2019 لموقع: BIGTHINK.COM ترجمة: هندية عبد الله تصميم الصورة: …

“محرك الوعي” في الدماغ هي منطقة بالغة الصغر

بقلم: ستيفن جونسن بتاريخ: 12/شباط/2020 ترجمة: رهام عيروض بصمه جي تدقيق: ريام عيسى  تصميم الصورة: …