الرئيسية / بايولوجي / العلماء يكونون أول شكل للحياة بواسطة DNA مغاير

العلماء يكونون أول شكل للحياة بواسطة DNA مغاير

———————————————————
ترجمة: مصطفى سامي
تدقيق: قارئ متتبع
تصميم بوستر: فريد المندلاوي
——————————-
قام الباحثون في كاليفورنيا ولأول مره بتكوين كائن حي تتألف شفرته الجينية من 6 أحرف بدلاً من أربعة أحرف. وهذا يعني أن البكتيريا،التي وصفت في الدراسه التي نشرت اليوم في مجلة (Nature Today)، هي أول تكوين للحياة يتضمن اللبنات البنائية للوراثة الصناعية.

عندما يتكلم البايلوجيون عن الأحرف في أبجدية الدنـا، فإنهم في الحقيقة يتكلمون حول النويّدات: أي الجزيئات التي ترتبط سوية لتكون الحلزون المزدوج للدنـا. ففي الحالة الطبيعية، تتكون هذه الجزيئات من أربعة أحرف هي A,T,C & G. لكن العلماء في معهد سكريبس للابحاث استطاعوا إضافة زوج واحد من نويّدات X & Y الصناعية إلى الشفرة الجينية لسلالة من بكتيريا E. coli، حسب ما أوردته النيويورك تايمز. وإلى حد الآن، يبدو أن البكتيريا تتضاعف بصوره طبيعية وتقوم بتمرير زوج X-Y إلى ذُرّيتها.

فلويد رومسبيرغ، عالم الكيمياء بمعهد سكريبس الذي قاد الدراسة، قال للنيويورك تايمز أن إضافة الأحرف إلى الشفرة الجينية ستسمح للباحثين ”بكتابة مزيد من الكلمات أكثر واخبارنا بالمزيد من القصص“ لكن تكوين ”كلمات أكثر“—أشكال جديدة من الحياة وبروتينات لم تُعرف سابقاً—مؤكد أنه سيثير بعض الصخب. فقد قال جيم توماس، وهو متحدث بسم منظمة ناشطين كندية تدعى مجموعةETC، للنيويورك تايمز أن ”التوصل لهذا الشكل ’الغريب‘ غير المسبوق من الحياة يمكن أن يؤدي مستقبلاً لنتائج أخلاقية, قانونية، وتنظيمية.“

ولكن لحد الآن، لا زال الباحثون مستمرين في محاولتهم معرفة كم من العمر يمكن أن تبقى عليه البكتيريا، وإن أمكن إنتاج سلالات تملك أكثر من زوج X-Y منفرد. وإضافة لذلك، فإن الباحثين لم يستطيعوا بعد إظهار أن البكتيريا قادرة على أستعمال الدنـا لإنتاج بروتينات جديدة، ولهذا فلن تقودنا هذه التجربة قريبا إلى لقاحات وعلاجات جديدة. وفي الختام، فيما لو هربت هذه السلالة إلى بيئتنا، فمن المرجح أن لا تعيش لفترة طويلة، كما قال رومسبيرغ, لأنها تحتاج للتغذي على جزيئات مصنّعة كي تتضاف, جزيئات لا يمكن بعد إلا للعلماء أن يزودوها بها. وهذا يعني أنها لن تستطيع أبدا أن تحدث العدوى في أحياء أخرى بشكلها هذا, لأنها من المرجح أن تموت. في الواقع، فإن الطريقة الوحيدة الممكنة لأن تحيا ”في البرّية“, هو أن ترجع إلى أبجدية الدنـا التقليدية رباعية الحروف.

المصدر: http://www.theverge.com/2014/5/7/5691744/scientists-create-life-form-

عن Iraqi Tanslation Project

شاهد أيضاً

“حمضٌ من بين ملايين الأحماض”: حمض الـ DNA ليس الجزيء الجيني الوحيد

تقديم: مات دافيس بتاريخ: 21. نوفمبر. 2019 لموقع: BIGTHINK.COM ترجمة: هندية عبد الله تصميم الصورة: …

“محرك الوعي” في الدماغ هي منطقة بالغة الصغر

بقلم: ستيفن جونسن بتاريخ: 12/شباط/2020 ترجمة: رهام عيروض بصمه جي تدقيق: ريام عيسى  تصميم الصورة: …