الرئيسية / طب / عادات مضرة بالعين عند استخدام العدسات اللاصقة

عادات مضرة بالعين عند استخدام العدسات اللاصقة

ترجمة: هالة زكي
تدقيق مصطفى شهباز
تصميم: مكي السرحان

عندما يسألني الناس لماذا لا ارتدي العدسات اللاصقة، عادةً اختلق لهم عذر لكي اتجنب الاعتراف بحقيقة خوفي من أن أقوم بوضع شيء بلاستيكي بشكل مباشر على الجزء الحساس الذي يحيط بقرنية عيني وهو السبب الذي لطالما جعلني أشعر بأني بخير بارتداء نظارة فقط.
تقرير جديد من مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها جعلني أشعر قليلًا بأني محقة في خوفي من العدسات اللاصقة، بغض النظر عن حقيقة أن العدسات آمنة وفعالة الى حد كبير – على الأقل عند استخدامها بشكل صحيح.
يستند هذا التقرير على دراسات من سنة ٢٠١٤، عندما وجد مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها بأن أكثر من ٩٩٪‏ من مرتدي العدسات الذين شملهم الاستطلاع ابلغوا عن تصرف واحد على الأقل يعرضهم لخطر إصابة العين. واحد واربعون مليون أمريكي لا يشاركونني نفس مخاوفي، واختاروا أن يستخدموا العدسات بصورة منتظمة. ووفقا للدراسة الجديدة التي شملت ١٠٧٥ حالة إصابة مرتبطة بارتداء العدسات، فأن العديد من هذه الإصابات يمكن أن تؤدي إلى أضرار طويلة الأمد. لكن الجانب المشرق، أنّه يمكن الوقاية منها عادةً. هذه كانت نتائج البحث الرئيسية: حالة من كل 5 حالات تضمنت الإصابة بندوب في القرنية أو الحاجة الى زرع قرنية او تدهور بالقدرة على الرؤية. حوالي ٢٠٪‏ من الإصابات المبلغ عنها تضمنت مشاكل خطيرة في القرنية، وهي الجزء المحدب الأمامي الشفاف من العين. تلعب القرنية دور رئيسي لرؤية واضحة ولديها قدرة رائعة بالتعافي من الخدوش الطفيفة. لكن إصابة واحدة – كالإصابات التي تمت الإشارة إليها في تقرير مركز مكافحة الأمراض والوقاية منها – يمكنها أن تضر الطبقات الأعمق للقرنية، مما يجعلها صعبة الشفاء كليا. في بعض الحالات، تلف القرنية يمكن أن يسبب تندب فيها قد يؤدي إلى انحراف النظر. عندما يكون التندب شديد، قد تحتاج الى زرع قرنية، وهي استبدال الأنسجة التالفة من القرنية بأخرى سليمة من متبرع.
أكثر من حالة بين كل ٤ حالات كانت نتيجة العادات السيئة لاستخدام العدسات التي تؤدي لزيادة فرص إصابة العين. على الرغم من أن هذه المشاكل تبدو خطيرة، لكن معظمها يمكن الوقاية منها. على سبيل المثال، وجد التقرير بأن العديد من مستخدمي العدسات اللاصقة ينامون بهذه العدسات بدون أن يتم وصفها لهم والعديد أيضًا يضعونها لمدة أطول مما يجب.
وأوضح التقرير “بأن مستخدمي العدسات اللاصقة يمكنهم التقليل من مخاطر الإصابات المتعلقة بالعدسات من خلال تحسين سلوكياتهم الصحية، كعدم النوم بالعدسات إلا إذا تم وصفها وأن يقوموا بتغيير عدساتهم اللاصقة حسب الوصفة الطبية. في المرة القادمة عند استيقاظك لارتداء عدساتك، تذكر – بأنك تدخل أداة طبية إلى عينيك، لذا عليك ان تتعامل معها بعناية.

إليك بعض النصائح البسيطة فيما يخص العادات الصحية لاستخدام العدسات:
١-اغسل يديك قبل أن تقوم بلمس عدساتك.
٢-قم بتغيير محلول العدسات يوميًا.
٣-ارتدي عدساتك للمدة التي تم وصفها فقط.
٤-قم بغسل علبة العدسات بمحلول العدسات وجففها بمنديل نظيف بعد كل استخدام.

المصدر: هنا

عن Mustafa Shahbaz

مهندس مدني ومترجم، مهتم بتحسين المحتوى العربي على شبكة الانترنيت.

شاهد أيضاً

فوسفات الكلوروكين قد تساعد في علاج فايروس كورونا

تجارب سريرية تجرى لتحديد عقاقير فعالة لعلاج فايروس كورونا الجديد .   ترجمة : سهاد …

السجائر الالكترونية تؤثر على الأوعية الدموية حتى بدون النيكوتين

ترجمة: حيدر هاشم تدقيق: ريام عيسى تصميم الصورة: أسماء عبد محمد   ربما تكون السجائر …