الرئيسية / طب / هذه هي مُـسبّبات الأمراض الثمانية الأخطر في العالم!

هذه هي مُـسبّبات الأمراض الثمانية الأخطر في العالم!

عقدت منظّمة الصحّة العالميّة WHO) World Health Organization) في الأسبوع الماضي لقاءً جمع علماء من عدّة إختصاصات تضمّنت علم الفايروسات والأحياء المجهرية والطبّ السريري يهدف إلى تحديد خمسة إلى عشرة مسبّبات للأمراض، التي قد تتفشّى في المستقبل القريب مسبّبةً أضرارًا وخيمة.
في النتيجة، اللّقاء الذي عُـقِدَ في جينيف، توصّل إلى قائمة معقّدة من ثمانية أمراض وأُقتُـرِحَ أن تُـعطَى الأولويّة في إجراء الأبحاث والتطوير في سُـبُل الوقاية من تفشّيها.
طِبقا لموقع ساينس إنسايدر “science insider”، فإنّ المبادرة أُطلقَـت كردٍّ على الإنتقاد الذي وُجِّـهَ إلى إجراءات منظّمة الصحّة العالميّة ضدَّ تفشّي مرض الإيبولا في غرب أفريقيا، حيث إدَّعت لجنة مستقلّة أنّ المنظّمة كانت بطيئةً جدًّا في وضع الحلول اللّازمة لإيقاف إنتشار المرض. لمنع تكرار الدمار الذي تسبّب جراء أزمة الإيبولا، توصي الآن منظّمة الصحّة العالميّة بفعل الكثير لتطوير برامج علاجيّة قبل حدوث التفشّي، بدلًا من إنتظار حالة الطوارئ لبدء البحوث.
على وجه الخصوص، فقد أُوجِـبَ إعطاء الأولويّة لثمانية مسبّبات للأمراض حُـدّدَت بواسطة لجنة في سويسرا.
مسبّبات الأمراض الــ ٨ الأخطر:-
١- حُـمى القرم – الكونغو النزفية “Crimean-Congo haemorrhagic fever (CCHF)”.
٢- فايروس الإيبولا “Ebola” .
٣- فايروس ماربورغ “Marburg”.
٤- حُـمى لاسا “Lasaa”.
٥- متلازمة فايروس الكورونا التنفُّـسيّة الشرق أوسطية “MERS”.
٦- متلازمة الجهاز التنفُّـسي الحادة”SARS”.
٧- فايروس النيـبا “Nipah”.
٨- حُـمى الوادي المتصدِّع “Rift Valley”.
من بين هذِهِ المُـسبّبات، حُـمى القرم – الكونغو النزفية (CCHF): فايروس ينتقل عن طريق القراد الذي يعيش على المواشي، تُـقدَّر نسبة وفيات هذا الفايروس بــ 40% ولا يوجد له لقاح فعّال حتى الآن.
وعلى القائمة أيضًا فايروس ماربورغ، الذي يسبّب حُـمى نزفيّة شديدة وينتقل بواسطة خفافيش الفاكهة من عائلة التيروبوديد Pteropodidae” وتُـعرف بإسم «الثعالب الطائرة»، ويمكن إنتقال المرض أيضًا من إنسانٍ لآخر.
فايروس لاسا، الذي يشيع في غرب أفريقيا، موجود على القائمة أيضًا. فعلى الرغم من ندرة تسبّبه بالوفاة في الظروف الطبيعيّة، إلّا أنّه قد يتسبّب بموت أو فقدان الجنين في أكثر من 80 بالمئة من الحالات.
الإيبولا مسبّب آخر إختارته اللّجنة كجدير بالأولويّة. كلٌّ من متلازمة الجهاز التنفسي الحادّة (السارس) “SARS” ومتلازمة فايروس الكورونا التنفّسيّة الشرق أوسطية لميرس) “MERS” هي عدوى فايروسية تصيب الجهاز التنفُّـسي، والأخيرة تسبّب نسبة وفيات تُـقدَّر بــ 36%. بالإضافة إلى أنَّ اللّجنة اقترحت أنّ حُـمى الوادي المتصدِّع التي يمكن أن تنتقل من المواشي والبعوض، يجب أن تُـوضَع على القائمة. فبالرّغم من أنّ الأعراض التي تسبّبها هي في الغالب طفيفة، إلّا أن قِـلَّة من حالات العدوى تتسبّب بحالات خطرة كإلتهاب الدماغ.
أخيرًا، حدَّد الفريق فايروس النيبا – الذي شُـخِصَ في أجزاء من آسيا مُـتسبّبًا بالعديد من المشاكل العصبيّة – كجديرٍ بالأولويّة لإجراء البحوث والتطوير لوضع حدٍّ لإنتشاره.
جميع المُـسبّبات الثمانية أُختيرَت لقدرتها الكامنة على الإنتشار الخطر في المستقبل، إضافةً إلى ندرة وجود علاجاتها. ولهذا السبب، فإنّ الأمراض التي تتلقّى إهتمامًا كبيرًا وتمويلًا في الوقت الحالي، كالإيدز والملاريا، لم تُـوضَع ضمن القائمة.
منظّمة الصحّة العالميّة (WHO) توصي الآن بتطوير برامج العلاج لكافة المسبّبات الثمانية، لكي تُـستخدَم حالًا في حال الإنتشار المحتمل لهذه الأمراض.
وقد أوصت بأن مبادراتٍ كهذه يجب أن تُـوجَّه لإيجاد لقاحات فعّالة وتطوير تقنيّات تشخيصيّة وردود أفعال سلوكيّة، والتي يجب ان تُـتَّخذ في حال الكشف عن حالة إصابة أولى.
المصـدر:- هنا

عن Iraqi Tanslation Project

شاهد أيضاً

فوسفات الكلوروكين قد تساعد في علاج فايروس كورونا

تجارب سريرية تجرى لتحديد عقاقير فعالة لعلاج فايروس كورونا الجديد .   ترجمة : سهاد …

السجائر الالكترونية تؤثر على الأوعية الدموية حتى بدون النيكوتين

ترجمة: حيدر هاشم تدقيق: ريام عيسى تصميم الصورة: أسماء عبد محمد   ربما تكون السجائر …